227 شهيداً و1685 جريحاً في غزة.. وتهدئة لـ 5 ساعات

Linkedin
Google plus
whatsapp
الخميس، 17-07-2014 الساعة 08:46


بلغ عدد الشهداء الفلسطينيين، منذ بدء العملية العسكرية الإسرائيلية ضد قطاع غزة، حتى صباح الخميس (07/17) إلى 227 شهيداً، ونحو 1685 جريحاً، وذلك وفق آخر إحصائية لوزارة الصحة.

ويشن سلاح الجو الإسرائيلي والزوارق البحرية والمدفعية الإسرائيلية، منذ يوم 7 يوليو/ تموز الجاري، غارات مكثفة على أنحاء متفرقة في قطاع غزة، في عملية عسكرية أطلقت عليها إسرائيل اسم "الجرف الصامد".

وصباح اليوم، أعلن الناطق باسم وزارة الصحة، الدكتور أشرف القدرة عن وفاة فلسطيني متأثراً بجراح أصيب بها في قصف استهدف مدينة دير البلح وسط قطاع غزة، أمس الأربعاء. واستهدفت آخر الغارات الإسرائيلية، منطقة العطاطرة شمالي قطاع غزة، ما أدى إلى مقتل فلسطيني.

وقبل دقائق من الغارة الأخيرة، قصفت طائرات إسرائيلية مجموعة من الفلسطينيين عندما كانوا في طريقهم لأداء صلاة الفجر في مدينة رفح جنوبي قطاع غزة، ما أدى لمقتل مسن فلسطيني وإصابة 3 آخرين بجروح خطيرة ومتوسطة، وفق القدرة.

وتوفيت امرأة فلسطينية مسنة، متأثرة بجراح أصيبت بها في غارة إسرائيلية استهدفت مدينة خانيونس جنوبي القطاع أمس. فيما قُتل عصر الأربعاء، 4 أطفال فلسطينيين من عائلة واحدة وأصيب 7 آخرون بجروح مختلفة تراوحت أعمارهم ما بين 9 و12 سنوات في قصف إسرائيلي استهدف منطقة الميناء غربي مدينة غزة.

ونشرت وزارة الصحة في قطاع غزة، قائمة أولية تكشف هوية الشهداء، وتوضح أن من بينها 47 طفلاً، و26 امرأة، و15 مسناً. وتسببت الغارات العنيفة والكثيفة على مناطق متفرقة من قطاع غزة، بتدمير 600 وحدة سكنية بشكل كلي، وتضرر 1494 بشكل جزئي، وفق إحصائية أولية لوزارة الأشغال العامة في الحكومة الفلسطينية.

ويتوجه وفد إسرائيلي رفيع المستوى صباح اليوم إلى العاصمة المصرية القاهرة، للمشاركة في مباحثات وقف إطلاق النار بوساطة مصرية، حسب ما ذكرت صحيفة "يديعوت أحرونوت" العبرية.

ويضم الوفد كلاً من رئيس جهاز المخابرات الإسرائيلية "الشاباك" يورام كوهين، ورئيس الدائرة الأمنية- السياسية في وزارة الجيش عاموس جلعاد، إضافة لمبعوث الحكومة الإسرائيلية المحامي إسحاق مولخو.

وأعلنت فصائل المقاومة الفلسطينية في قطاع غزة أنها وافقت على "هدنة إنسانية" مدتها 5 ساعات تبدأ صباح اليوم الخميس استجابة لاقتراح من الأمم المتحدة، في حين قالت إسرائيل إنها وافقت على المقترح الأممي.

وقال المتحدث باسم حركة المقاومة الإسلامية "حماس" سامي أبو زهري: "تم التوافق بين فصائل المقاومة على قبول عرض الأمم المتحدة حول هدوء ميداني لمدة خمس ساعات لحاجات إنسانية بدءاً من الساعة العاشرة صباحاً إلى الثالثة عصراً.

مكة المكرمة