أحمد الساجر

استند تقرير الفساد بالعراق إلى مئات الآلاف من البريد الإلكتروني بين "يونا أويل" وعدد من شركات النفط الدولية.

مكة المكرمة