إنفوجرافيك.. تعرف على فيروس "زيكا" ومخاطره

يهدد الفيروس النساء الحوامل والأجنة التي تولد بتشوهات جسدية
Linkedin
Google plus
whatsapp
الجمعة، 29-01-2016 الساعة 21:29


حذرت منظمة الصحة العالمية، من أن ما بين 3 و4 ملايين شخص قد يصابون بفيروس زيكا في الأمريكتين خلال العام 2016، أغلبهم لن تظهر عليهم أعراض المرض، ويتسبب هذا الفيروس بعدم اكتمال نمو المخ عند الأطفال حديثي الولادة.

تقول المنظمة إن فيروس زيكا هو فيروس مستجد ينقله نوع من البعوض، تعرف علمياً بـ"البعوضة الزاعجة المصرية"، التي تنقل أيضاً حمى "الدانغ" والحمى الصفراء، وقد اكتُشف لأول مرة في أوغندا في عام 1947 في قرود الريص بواسطة شبكة رصد الحمى الصفراء الحرجية، ثم اكتُشف بعد ذلك في البشر في عام 1952 في أوغندا وجمهورية تنزانيا المتحدة. وسُجلت فاشيات فيروس زيكا في أفريقيا والأمريكتين وآسيا والمحيط الهادئ.

ولا يوجد لقاح لعلاج فيروس زيكا الذي يتسبب في ارتفاع درجة حرارة جسم المريض، وفي الطفح الجلدي، وآلام المفاصل، والتهاب الملتحمة، ولكن لم تظهر على 80% من المصابين بالفيروس أية أعراض. وتظهر الأعراض في فترة تمتد بين 3 أيام و12 يوماً من اللسعة. ويمكن للمرأة الحامل أن تنقل الفيروس إلى الجنين، وهو ما قد يصيبه بتشوهات أو قد يؤدي إلى إسقاطه. وأعربت السلطات المعنية في الولايات المتحدة عن أملها في بدء تجريب لقاح بشري ضد المرض بنهاية العام الجاري.

ويزداد انتشاراً الفيروس في كل من البرازيل وكولومبيا وغواتيمالا وسلفادور وبنما على وجه الخصوص، مهدداً النساء الحوامل والأجنة التي تولد بتشوهات جسدية في حال كانت الأمهات مصابات بالفيروس.

وارتفعت الخطورة مع تسجيل كولومبيا أكثر من 11 ألف حالة مؤكدة من هذا الفيروس، فضلاً عن نحو 2000 حالة محتملة، أكثريتها في منطقة الكاريبي، وفق تقرير صادر عن المعهد الوطني للصحة.

وسجلت الكثير من هذه الحالات في أوساط نساء حوامل (459 حالة مؤكدة، و101 أخرى محتملة)، ومن ثم يمكن للفيروس أن يؤثر في صحة المولود عبر التسبب بتشوهات خلقية وحتى بالوفاة.

فريق الملتميديا في موقع "الخليج أونلاين" أعد الإنفوجرافيك التالي يوضح فيه أعراض الفيروس وعدد الإصابات فيه لحد الآن، وكيفية انتقال العدوى وطرق الوقاية منه.

29-01-2016-16

مكة المكرمة