إنفوجرافيك.. مساهمة الأجانب في سوق العقارات التركية بداية 2018‬

الرابط المختصرhttp://cli.re/Gwrqqd
Linkedin
Google plus
whatsapp
الثلاثاء، 24-07-2018 الساعة 19:24

حققت سوق العقارات في تركيا طفرات نوعية في النمو خلال السنوات الأخيرة، رغم وجود تحديات داخلية وخارجية؛ منها تقارير المؤسسات والصحف العالمية ضد الاقتصاد التركي منذ محاولة الانقلاب الفاشلة منتصف يوليو 2016.

واستهلت الحكومة التركية 2017 بقرارات تتضمن منح الجنسية التركية لمن يشتري عقارات بقيمة مليون دولار، والاحتفاظ بملكيتها ثلاث سنوات، وتسهيلات أخرى في الإقامة طويلة المدى أو حصول المستثمر على امتيازات تتساوى مع المواطن التركي.

كما عززت وزارة المالية التركية نمو سوق العقارات بحزمة من التشريعات والقوانين التي أسهمت في جذب رؤوس الأموال، منها الإعفاء الضريبي، وكذلك إعفاء الأراضي المخصصة للمشاريع الاستثمارية من "ضرائب الأراضي"، فضلاً عن تخفيض ضرائب القيمة المضافة على المساكن، التي يزيد حجمها على 150 كم مربع إلى 8% من 18%.

وأسهمت هذه القرارات والتشريعات في تنشيط سوق العقارات بتركيا، منها توظيف أكثر من مليوني شخص في السوق المحلية، ومضاعفة نسبة المبيعات السنوية للأجانب سنوياً لتتجاوز 10 مليارات دولار.

فريق "الخليج أونلاين" أعد هذا الإنفوجرافيك، الذي يوضح فيه إسهام الأجانب في سوق العقارات التركية بالنصف الأول من 2018.

مكة المكرمة