إنفوجرافيك.. ملايين الضحايا بالعالم قد يستخدمون "جاستا" ضد واشنطن

القوات الأمريكية قتلت ملايين البشر في كثير من الدول خلال حروبها
Linkedin
Google plus
whatsapp
الأحد، 02-10-2016 الساعة 19:45


توالت ردود الأفعال المحلية والدولية المنددة بإقرار الكونغرس الأمريكي لقانون "العدالة ضد رعاة الإرهاب"، المعروف بـ"جاستا"، والذي يسمح لعائلات ضحايا 11 سبتمبر/أيلول بمقاضاة دول ينتمي إليها المهاجمون.

وأعربت المملكة العربية السعودية (المستهدف الأول من القانون)، يوم الخميس، عن "قلقها الكبير" إزاء القانون الذي لم يحل "فيتو" الرئيس الأمريكي، باراك أوباما، دون صدوره. وحذرت من "العواقب الوخيمة والخطيرة" التي قد تترتب على سنه.

وتباينت التفسيرات لقانون جاستا، إذ اعتبر أغلب المحللين والخبراء أن القانون ابتزاز أمريكي للسعودية، بالإضافة إلى كونه نوعاً من الانحياز الواضح والصارخ لإيران، لا سيما أنه يأتي في الوقت الذي أفرجت فيه واشنطن عن بعض الأصول الإيرانية لديها، واتجهت بعينها إلى الأصول السعودية المستثمرة في بلادها.

اقرأ أيضاً :

أردوغان يدعو أمريكا للعدول بأسرع وقت عن قانون "جاستا"

لكن هناك من يرى أن السحر قد ينقلب على الساحر؛ فالتجاوزات الأمريكية بحق شعوب العالم لم تكن هينة، ومن ثم يمكن للمجتمعات والمنظمات المدنية التحرك قضائياً، وطلب تعويضات من جراء ما أصابهم على أيدي القوات الأمريكية الرسمية.

وقد عبر أحد المسؤولين الكبار في الخارجية الأمريكية عن عدم رضا إدارة أوباما عن تمرير القانون، مؤكداً أن علاقة الرياض وواشنطن قوية ومتينة وسبق أن واجهت حروب الزمن.

فريق الملتيميديا في "الخليج أونلاين" أعد الانفوغراف التالي، الذي يرصد لنا حجم التحديات التي تنتظر واشنطن من جراء إقرار القانون، الذي يهدد بمقاضاة أمريكا نفسها من قبل دول ومنظمات وأشخاص من شتى أنحاء العالم؛ انتقاماً لضحايا حروبها الذين يعدون بالملايين.

ففي العراق، هناك 850 ألف قتيل سقطوا على يد القوات الأمريكية، ينتظر ذووهم هكذا قانون للشروع في المطالبة بتعويضاتهم.

وفي اليابان، حيث قتلت قنبلة أمريكا الذرية 78150 إنساناً في هيروشيما و73884 في نجازاكي، فإن ذوي هؤلاء جميعاً لن يقفوا صامتين بعد هذا القانون.

كما أن هناك 1336 حالة اغتصاب وقعت على يد القوات الأمريكية خلال الحرب العالمية الثانية.

1 (1)

هناك أيضاً مئات المجازر التي قامت بها أمريكا في ألمانيا وإيطاليا خلال الحرب نفسها؛ وسيستفيد ذوو 800 ألف ألماني قتلوا في هذه الحرب من جاستا أيضاً.

ويخدم القانون الجديد ذوي 4 ملايين فيتنامي قتلوا على يد الأمريكيين خلال حرب فيتنام (1955-1975)

أما في الفلبين، فهناك مليون ونصف المليون قتيل سقطوا على يد الأمريكيين سيستفيد ذووهم من جاستا بلا شك.

وقتلت القوات الأمريكية 400 قتيل في قرية نوجن-ري في كوريا الجنوبية، أغلبهم من النساء والأطفال.

وفي تسعينيات القرن الماضي، ارتكبت القوات الأمريكية عدة مجازر في الصومال خلال محاولاتها إسقاط نظام محمد فرح عيديد.

وفي باكستان وأفغانستان، قتلت القوات الأمريكية نحو 250 ألف شخص خلال ما يعرف بالحرب على الإرهاب.

مكة المكرمة