إنفوجرافيك.. 9 شخصيات قصمت ظهر الانقلاب في تركيا

كان لوسائل الإعلام الحديث دور بارز في إبداء المواقف
Linkedin
Google plus
whatsapp
الخميس، 21-07-2016 الساعة 11:32


أعطى التغلب على المحاولة الانقلابية الفاشلة في تركيا دروساً في تقييم الروح الوطنية لقادة البلاد، فبرز منهم الصالح والطالح في عيون الشعب، وميّز المواطنون الأتراك قادتهم، حتى المعارضين للحكومة منهم، بعد تغليبهم الانتماء للوطن وحكم الديمقراطية أمام دبابات العسكر.

حيث وقف السياسيون الأترك في صف واحد للمرة الأولى في تاريخ منافساتهم السياسية المستمرة منذ سنوات، خصوصاً بعد تكرار فوز حزب العدالة والتنمية في الحكم مرات عدة.

وكان لوسائل الإعلام الحديث، والتواصل الاجتماعي، دور بارز في تلك المواقف، وكان لانتشار مقاطع ومقابلات لعدة شخصيات تأثير كبير، وتحفيز للشعب على الوقوف بوجه الانقلاب.

ويسلط "الخليج أونلاين" الضوء على أبرز هؤلاء القادة، وبينهم امرأة واحدة أدت دور الوسيط بينهم وبين الشاشات الصغيرة.

1

2 (3)

3

4

5

6 (1)

7 (1)

8

9

الاكثر قراءة

مكة المكرمة