إياد الدليمي

نعم حركت التظاهرات في إيران الحاجة والفقر والبطالة والفساد وضياع الفرص وعدم وجود متنفس.

لا يخفي مسجدي توجهاته الطائفية، كما لا يخفي إشرافه المباشر على مليشيات الحشد الشعبي العراقية.

بغداد كانت شبه خالية من أهلها، لقد غادروا قبل بدء المعركة، تعرف ويعرفون أنها الهدف وأنها الغاية.

منذ أن جاء ترامب إلى البيت الأبيض وهو يحمل، على ما يبدو، نهجاً مغايراً لسلفه باراك أوباما.

الصور القادمة من الموصل لا تعبر عما يعانيه أهل المدينة؛ فمأساة الأهالي هناك فاقت كل وصف وعبارة.

لقد نكبنا بما فيه الكفاية وآن الآوان أن نقول للمتلاعبين بنا، بدمائنا، بمدننا، بتاريخنا، بديننا: كفى.

مكة المكرمة