إسطنبول.. ناقلة نفط تصطدم بقصر تاريخي في مضيق البوسفور

مضيف البوسفور في إسطنبول (أرشيف)

مضيف البوسفور في إسطنبول (أرشيف)

Linkedin
Google plus
whatsapp
السبت، 07-04-2018 الساعة 17:21
إسطنبول - الخليج أونلاين


اصطدمت ناقلة نفط بأحد القصور المطلة على مضيق "البوسفور"، بمنطقة جسر "السلطان محمد الفاتح" في مدينة إسطنبول التركية، دون الإبلاغ عن وقوع إصابات.

وذكرت وكالة "الأناضول" التركية الرسمية، أن الناقلة اصطدمت أثناء عبورها المضيق، السبت، بقصر حكيم باشي صالح أفندي في منطقة "أناضولو حصاري"، والذي تقدر قيمته بـ 85 مليون دولار أمريكي.

وأشارت الوكالة إلى أن قارب إجلاء تابعاً لشرطة خفر السواحل انتقل إلى المنطقة بسرعة، عقب وصول بلاغ بالحادث، وأنه لم يعلن عن وقوع خسائر بشرية حتى الساعة.

ويبلغ طول مضيق البوسفور 29.9 كم، ويفصل شطري مدينة إسطنبول، الأوروبي والآسيوي، وتتمثل أهميته بأنه يمتد من البحر الأسود إلى بحر مرمرة، ويعد واحداً من أبرز نقاط الملاحة البحرية في العالم.

اقرأ أيضاً :

شاهد: أردوغان يُثني شاباً عن محاولة الانتحار

وعادة ما تحدث حالات اصطدام أو غرق سفن في المضيق؛ بسبب ازدحام السفن المارة بين بحر مرمرة والبحر الأسود.

وأعلن خفر السواحل التركي، العام الماضي، غرق سفينة حربية روسية إثر اصطدامها بسفينة شحن قبالة سواحل البحر الأسود قرب مضيق البوسفور شمال مدينة إسطنبول، وإنقاذ جميع أفراد طاقمهما.

وقالت مصادر محلية، حينها، إن حادث الاصطدام وقع على بُعد 18 ميلاً من مدخل مضيق البوسفور، وفور وقوع الحادث توجهت زوارق الإنقاذ السريعة وعناصر البحرية التركية إلى المكان، للبدء بإنقاذ طواقم السفينتين.

مكة المكرمة