"إس-400" الروسية تزيد من الغضب الأمريكي ضد بن سلمان

الرابط المختصرhttp://khaleej.online/gDK7R9
شراء أسلحة روسية زاد من تدهور العلاقات الأمريكية مع بن سلمان

شراء أسلحة روسية زاد من تدهور العلاقات الأمريكية مع بن سلمان

Linkedin
Google plus
whatsapp
الثلاثاء، 20-11-2018 الساعة 11:55
الرياض- الخليج أونلاين

كشفت مصادر سعودية النقاب عن زيادة في حالة الفتور والبرود بين مسؤولين أمريكيين وولي العهد السعودي، محمد بن سلمان؛ لإقدامه على التوجه لشراء أسلحة دفاع جوي من روسيا، إضافة إلى دوره المشبوه في قتل الصحفي جمال خاشقجي، داخل قنصلية بلاده في إسطنبول التركية.

ونقلت وكالة "رويترز"، اليوم الثلاثاء، عن مصادر سعودية أن بن سلمان طلب حصول السعودية على منظومة الدفاع الجوي الروسية "إس-400"، والتركيز على شراء أنظمة ومعدات أسلحة في أكثر المجالات إلحاحاً من روسيا.

وبيّنت أن المسؤولين الأمريكيين ذُهلوا لإقدام ولي العهد مؤخراً على حثّ وزارة الدفاع السعودية على استكشاف إمدادات أسلحة بديلة من روسيا؛ لكونها تُعتبر خصماً للولايات المتحدة.

وكانت السعودية أعلنت، في أكتوبر 2017، عقب زيارة قام بها العاهل السعودي، سلمان بن عبد العزيز، إلى موسكو، من 4 إلى 7 من الشهر ذاته، أنها توصّلت إلى تفاهم أولي مع روسيا حول إمكانية شراء دفعة من منظومات "إس-400" الصاروخية للدفاع الجوي.

ومنذ مقتل الصحفي خاشقجي، داخل قنصلية بلاده في إسطنبول، يوم 2 أكتوبر الماضي، من قبل فريق اغتيال سعودي مقرّب من بن سلمان، تعرّض الأخير لحملة دولية ومطالبات برلمانية أمريكية بفرض عقوبات عليه، وهو ما دفع السعوديين للتلويح باللجوء لروسيا كردٍّ على أي عقوبات أمريكية.

مكة المكرمة