احتياطيات السعودية تسجل مستوى قياسياً جديداً أغسطس الماضي

ارتفعت الأصول الاحتياطية في أغسطس/ آب بنسبة 7% عن مستوياتها قبل عام

ارتفعت الأصول الاحتياطية في أغسطس/ آب بنسبة 7% عن مستوياتها قبل عام

Linkedin
Google plus
whatsapp
الأربعاء، 24-09-2014 الساعة 15:49
الرياض - الخليج أونلاين


ارتفعت الأصول الاحتياطية لمؤسسة النقد العربي السعودي (البنك المركزي)، بنسبة 0.6 بالمئة خلال شهر أغسطس/ آب الماضي، مقارنة بالشهر الذي سبقه، لتسجل مستوى قياسياً جديداً للشهر الثاني على التوالي، بعد بلوغها 2.797 تريليون ريال (745.9 مليار دولار)، مقابل 2.78 تريليون ريال في شهر يوليو/ تموز الماضي.

وكانت الاحتياطيات السعودية قد حققت مستوى قياسياً في يوليو/تموز الماضي، بعد أن سجلت أول تراجع في يونيو/ حزيران، والذي سبقه 3 أشهر متوالية من الارتفاع وتسجيل مستويات قياسية.

وأظهرت الإحصاءات الشهرية التي نشرها المصرف المركزي على موقعه الإلكتروني، اليوم الأربعاء، ارتفاع الأصول الاحتياطية في أغسطس/ آب بنسبة 7 بالمئة عن مستوياتها قبل عام، عندما كانت 2.62 تريليون ريال.

وتمتلك السعودية، التي تنتج 9.8 مليون برميل يومياً، أكبر صندوق سيادي في الشرق الأوسط، بأصول وصلت إلى 676 مليار دولار بنهاية العام الماضي 2013، وفق تقديرات معهد صناديق الثروة السيادية.

ويشمل إجمالي الأصول الاحتياطية لمؤسسة النقد (البنك المركزي): الذهب، وحقوق السحب الخاصة، والاحتياطي لدى صندوق النقد الدولي، والنقد الأجنبي، والودائع في الخارج، إضافة إلى الاستثمارات في أوراق مالية في الخارج.

وكان لارتفاع الاستثمارات في أوراق مالية في الخارج بنسبة 1 بالمئة إلى 2.08 تريليون ريال في أغسطس/ آب، مقابل شهر يوليو/ تموز، العامل الأكبر في ارتفاع إجمالي الأصول الاحتياطية للمملكة.

على الجانب الآخر، تراجع النقد الأجنبي والودائع في الخارج بنسبة 0.4 بالمئة إلى 659.2 مليار ريال، مقابل 662.1 مليار ريال، كما تراجع الاحتياطي لدى صندوق النقد بنسبة 2.6 بالمئة إلى 17.6 مليار ريال، مقابل 18 مليار ريال في يوليو/ تموز 2014.

وتراجعت حقوق السحب الخاصة بنسبة 0.8 بالمئة إلى مستوى 35.7 مليار ريال، مقابل 36 مليار ريال. واستقر "الذهب" عند المستويات التي يحافظ عليها منذ خمس سنوات (فبراير/ شباط 2008) والبالغة 1.62 مليار ريال.

مكة المكرمة