الأولوية للتنمية.. 48 مليار درهم ميزانية 2016 بالإمارات

حاكم دبي: الاستثمار في المواطن أسس سياسة الحكومة

حاكم دبي: الاستثمار في المواطن أسس سياسة الحكومة

Linkedin
Google plus
whatsapp
الأحد، 25-10-2015 الساعة 22:18
دبي - الخليج أونلاين


أكد حاكم إمارة دبي، الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، الأحد، أن الأولوية في ميزانية عام 2016، التي تم اعتمادها ستكون لمشاريع التنمية الاجتماعية والتعليم والصحة.

وقال حاكم دبي: إن "الاستثمار في المواطن وتلبية حاجاته هو من الأسس التي تقوم عليها سياسات الحكومة، ويحتل أهمية كبيرة في الأجندة الوطنية الرامية لتحقيق رؤية الإمارات 2021، وعليه فإن أولوياتنا في ميزانية عام 2016 ستكون لمشاريع التنمية الاجتماعية والتعليم والصحة"، مشدداً على أهمية "الحفاظ على الريادة، والمركز الأول يتطلب توفير كافة الموارد والإمكانيات التي تمكن شعب الإمارات وحكومته من تحقيقه والحفاظ عليه".

جاء ذلك خلال اجتماع مجلس الوزراء الذي عقد اليوم الأحد، في قصر الرئاسة، حيث اعتمد المجلس مشروع الميزانية العامة للاتحاد للوزارات والجهات الاتحادية المستقلة عن السنة المالية 2016، بتكلفة بلغت 48.557.000.000 " ثمانية وأربعين ملياراً وخمسمئة وسبعة وخمسين مليون درهم"، وبدون عجز، وذلك في إطار إدارة الموارد الحكومية بكفاءة والاستفادة من الشراكات الاستراتيجية.

وحظيت القطاعات ذات العلاقة المباشرة بالمواطنين وخدماتهم بالنصيب الأكبر في الميزانية العامة للاتحاد، حيث خصص المجلس أكثر من نصف الميزانية لهذه القطاعات، التي شملت التعليم بنسبة 21.2%، والتنمية الاجتماعية بنسبة 15.5%، والخدمات العامة بنسبة 11.1%، والصحة بنسبة 7.9%.

كما تم في الميزانية تخصيص نسب لقطاعات أخرى مثل الدفاع والإسكان والسلامة العامة والشؤون الاقتصادية وحماية البيئة والثقافة، حيث تأتي الميزانية بشكل ينسجم مع المشاريع والمبادرات والاعتمادات المخصصة في استراتيجية الحكومة الاتحادية ضمن الفترة نفسها، وبما ينسجم مع مبادئ الميزانية الصفرية.

مكة المكرمة