الإمارات تتقدم دول مجلس التعاون بنسبة التضخم خلال 2014

سجلت مجموعة الأغذية والمشروبات في 2014 ارتفاعاً في معظم دول المجلس

سجلت مجموعة الأغذية والمشروبات في 2014 ارتفاعاً في معظم دول المجلس

Linkedin
Google plus
whatsapp
الاثنين، 29-12-2014 الساعة 14:31
أبو ظبي- الخليج أونلاين


سجل مؤشر التضخم في دولة الإمارات العربية المتحدة أعلى نسبة تضخم في دول مجلس التعاون الخليجي خلال 2014.

وارتفع مؤشر التضخم في الإمارات إلى 3.11 بالمئة خلال 2014، في حين تراوحت نسب التضخم في بقية دول مجلس التعاون ما بين 1.02 بالمئة في سلطنة عمان، إلى نسبة 3.0 بالمئة في الكويت وقطر، وفقاً لآخر الإحصائيات الصادرة عن المركز الإحصائي لدول المجلس.

المجموعات

وسجلت مجموعة الأغذية والمشروبات في 2014 ارتفاعاً في معظم دول المجلس، حيث ارتفعت الأسعار بنسبة 3.72 بالمئة في الإمارات، ثم في السعودية بنسبة 3.5 بالمئة، والبحرين بنسبة 2.9 بالمئة، والكويت بنسبة 2.58 بالمئة، وعُمان بنسبة 1.04 بالمئة، في حين انخفضت في قطر بنسبة 0.6 بالمئة، بحسب ما أفاد موقع قناة "سي إن بي سي" عربية.

وشهدت مجموعة السكن والمياه والكهرباء والغاز وأنواع الوقود الأخرى ارتفاعاً في جميع دول المجلس في 2014 مقارنة بالعام السابق، إذ سجلت قطر ارتفاعاً قدره 8.2 بالمئة، تليها البحرين بنسبة 5.2 بالمئة، ثم الكويت بنسبة 4.44 بالمئة، وارتفعت الأسعار كذلك بنسبة 4.17 بالمئة في دولة الإمارات، وبنسبة 2.8 بالمئة في السعودية، في حين سجلت سلطنة عمان ارتفاعاً طفيفاً بلغ 0.24 بالمئة وهو المعدل الأقل بين دول المجلس.

وفي المقابل، أشارت البيانات إلى أن أكثر المجموعات انخفاضاً في 2014 مجموعة الملابس والأحذية في سلطنة عمان بنسبة 1.01 بالمئة، ومجموعة الاتصالات في الكويت والسعودية بنسبة 0.69 بالمئة و0.3 بالمئة على التوالي، ومجموعة الأغذية والمشروبات والتبغ في قطر بنسبة 0.6 بالمئة، ومجموعة التجهيزات والمعدات المنزلية والصيانة المنزلية الاعتيادية في مملكة البحرين بنسبة 0.9 بالمئة.

مكة المكرمة
عاجل

السعودية | الملك سلمان: وقوفنا إلى جانب اليمن لم يكن خياراً بل واجباً اقتضته نصرة الشعب اليمني بالتصدي لعدوان ميليشيات انقلابية مدعومة من إيران

عاجل

السعودية | الملك سلمان: ستستمر المملكة في التصدي للتطرف والإرهاب والقيام بدورها القيادي والتنموي في المنطقة بما يزيد من فرص الاستثمار

عاجل

السعودية | الملك سلمان:من أولوياتنا في المرحلة القادمة مواصلة دعمنا للقطاع الخاص السعودي وتمكينه كشريك فاعل في التنمية