الجرائم الإلكترونية ستكلف العالم 6 تريليونات دولار في 2021

المصارف المركزية ومؤسسات النقد العربية أولت اهتماماً لمواجهة التهديدات الإلكترونية

المصارف المركزية ومؤسسات النقد العربية أولت اهتماماً لمواجهة التهديدات الإلكترونية

Linkedin
Google plus
whatsapp
الأربعاء، 02-11-2016 الساعة 10:31
الدوحة - الخليج أونلاين


أعلن المدير العام رئيس مجلس إدارة صندوق النقد العربي الدكتور عبد الرحمن الحميدي، أن التكلفة الإجمالية للتهديدات والجرائم الإلكترونية على مستوى العالم، ستتجاوز6 تريليونات دولار في عام 2021، مسجلة ارتفاعاً من نحو ثلاثة تريليونات دولار في عام 2015.

وقال الحميدي، في كلمة خلال المؤتمر السنوي الثالث لأمن المعلومات في القطاع المالي الذي افتتحت أعماله، الثلاثاء، بالدوحة: "إن تكلفة تلك الجرائم، على الرغم من تفاوت تقديراتها حسب المصدر، تشير إلى أن الصناعة المالية والمصرفية تواجه تحديات غير مسبوقة، تتمثل في جانب منها بالنمو المتسارع في استخدامات التقنيات المالية الحديثة".

وأضاف: "هذه التقنيات، المقدمة من خارج المؤسسات المصرفية، باتت تغطي نواحي كثيرة من أنواع الخدمات والأعمال المصرفية".

اقرأ أيضاً :

مكذباً موسكو.. فصيل سوري: غاراتها مستمرة على حلب

وتابع: "إن حرص المؤسسات المالية والمصرفية في هذا السياق، على مواكبة التقنيات والأنشطة والخدمات المالية والمصرفية الإلكترونية، تقابله زيادة في المخاطر والتهديدات الإلكترونية، التي أصبحت تداعياتها وتكلفتها كبيرة، الأمر الذي يشكل تهديداً متنامياً لسلامة وكفاءة العمليات المالية والمصرفية".

وأشار الحميدي إلى أن "المصارف المركزية ومؤسسات النقد العربية، أولت اهتماماً متزايداً لمواجهة التهديدات الإلكترونية للعمليات والمعاملات المصرفية، ومع ذلك ما زالت هناك حاجة لتحديث مستمر لتعليمات متطلبات أمن المعلومات المصرفية، وفقاً لأفضل المعايير والمبادئ الدولية، ومتابعة التأكد من استمرار التزام المؤسسات المالية والمصرفية بهذه المتطلبات".

مكة المكرمة