الخطوط القطرية: لا نهتم بـ"جت إيروايز" لأنها مدعومة من "عدو"

الرابط المختصرhttp://khaleej.online/6J5JNb

تعد الخطوط القطرية شركة طيران سريعة النمو للغاية

Linkedin
Google plus
whatsapp
الثلاثاء، 15-01-2019 الساعة 14:45

قال أكبر الباكر، الرئيس التنفيذي للخطوط الجوية القطرية، اليوم الثلاثاء، إن الشركة لن تشتري حصة في "جت إيروايز"؛ لأن جزءاً كبيراً من شركة الطيران الهندية المثقلة بالديون مملوك للاتحاد للطيران التي تملكها أبوظبي، ووصفها بأنها "عدو" لقطر.

وقال الباكر لوكالة "رويترز"، على هامش مؤتمر طيران في مومباي: "كنّا سنتطلّع بالتأكيد إليها (جت إيروايز) إذا لم تكن الاتحاد تملك فيها حصة نسبتها 24%".

وأضاف: "كيف يمكنني الحصول على حصة في شركة طيران مملوكة لغريمنا؟".

وذكر مصدر مقرّب من شركة الطيران التابعة لأبوظبي للوكالة، مساء الاثنين، أن الاتحاد تخطّط لزيادة حصتها في "جت" لمساعدة شركة الطيران الهندية في مشكلاتها المالية.

وقال الباكر إن الخطوط الجوية القطرية "سيسرّها" شراء حصة في "إنديجو" أكبر شركة طيران في الهند، أسرع أسواق الطيران نمواً في العالم.

وأبدت الخطوط الجوية القطرية في السابق اهتماماً بالاستثمار في "إنديجو"، المملوكة لـ"إنترجلوب إفييشن".

وقال الباكر في إشارة إلى "جت": "لكن ليس في شركة طيران يحوز فيها عدو بلادي ملكية كبيرة".

وفي إطار مساعٍ أوسع لتنويع محفظتها خارج سوقها المحلية، اشترت الخطوط القطرية حصة نسبتها 10% في شركة طيران "كاثي باسيفيك" في 2017، وحصة نسبتها 5% في خطوط جنوب الصين الجوية، هذا الشهر.

وفي هذا السياق ذكر الباكر أن "الخطوط القطرية تظلّ أيضاً مهتمّة بتدشين شركة طيران مملوكة لها بالكامل في الهند، لكن هذا غير مسموح به بموجب قواعد الاستثمار الأجنبي الحالية في الهند".

وأضاف أنه نظراً لأن الصين والهند "هما أكبر سوقين متناميين، فمن البديهي أننا كشركة طيران نريد الاستثمار بشكل استراتيجي في المنطقتين؛ لأننا شركة طيران سريعة النمو للغاية".

وكان الباكر قد هدّد علناً بانسحاب الخطوط القطرية من تحالف "وان وورلد" لشركات الطيران، على الرغم من امتلاك الشركة حصص أقليّة في أعضاء بالتحالف؛ هم "كاثي باسيفيك"، والخطوط الجوية البريطانية، ومجموعة "لاتام إيرلاينز".

وكانت خطوط جنوب الصين الجوية قالت، في نوفمبر، إنها ستخرج من تحالف "سكاي تيم" المنافس، في تحرّك يُتيح احتمال انضمامها إلى "وان وورلد".

وقال الباكر عن خطوط جنوب الصين: "الانضمام إلى وان وورلد هو قرار يخصهم وحدهم وسنحترم دوماً كأصحاب مصلحة القرار الذي يتخذه مساهم الأغلبية".

وأبوظبي عاصمة الإمارات، التي قطعت العلاقات مع قطر في 2017؛ متّهمة إياها بدعم الإرهاب، وهو ما تنفيه الدوحة.

وتحظر الإمارات بجانب السعودية ومصر والبحرين عمل الخطوط الجوية القطرية بها، منذ يونيو من ذلك العام، في إطار هذه الأزمة.

مكة المكرمة