السعودية تشتري أذونات وسندات أمريكية بـ37.4 مليار دولار

ارتفع رصيد السعودية إلى 100.1 مليار دولار بنهاية نوفمبر الماضي

ارتفع رصيد السعودية إلى 100.1 مليار دولار بنهاية نوفمبر الماضي

Linkedin
Google plus
whatsapp
الجمعة، 16-06-2017 الساعة 16:10
الرياض - الخليج أونلاين


اشترت السعودية أذونات وسندات خزانة أمريكية بقيمة 2.3 مليار دولار خلال شهر أبريل/نيسان الماضي.

ورفعت السعودية رصيدها بالأذون والسندات الأمريكية إلى 126.8 مليار دولار، بنسبة زيادة 1.8% عن مستوياتها في مارس/آذار قبله، البالغة 124.5 مليار دولار، حسبما ذكرت صحيفة الاقتصادية، الجمعة.

وجاء رفع الرصيد السعودي في الأذون والسندات الأمريكية للشهر السابع على التوالي، حيث كان رصيدها 89.4 مليار دولار بنهاية سبتمبر/أيلول 2016، ثم ارتفع إلى 96.7 مليار دولار بنهاية أكتوبر/تشرين الأول.

اقرأ أيضاً:

لماذا ستوقف كوريا الجنوبية عمل أقدم مفاعلاتها النووية؟

وارتفع رصيد السعودية إلى 100.1 مليار دولار بنهاية نوفمبر/تشرين الثاني، ثم ارتفع مؤخراً إلى 102.8 مليار دولار بنهاية ديسمبر/كانون الأول، وإلى 112.3 بنهاية يناير/كانون الثاني 2017، وأخيراً إلى 113.8 مليار دولار، وإلى 124.5 مليار دولار في مارس/آذار، وأخيراً إلى 126.8 مليار دولار في أبريل/نيسان.

وأظهر التحليل أن رصيد السعودية في أبريل/نيسان هو الأعلى منذ أن بدأت وزارة الخزانة الأمريكية في الإعلان عن البيانات التفصيلية، في مارس/آذار 2016.

وجاءت القفزة بعد أن اشترت السعودية 37.4 مليار دولار من السندات الأمريكية آخر سبعة أشهر.

والاستثمارات السعودية في سندات الخزانة فقط، ولا تشمل استثمارات السعودية الأخرى في أوراق مالية وأصول ونقد بالدولار في الولايات المتحدة.

وارتفع رصيد السعودية من سندات وأذون الخزانة الأمريكية، على أساس سنوي، بنهاية يناير/كانون الثاني الماضي، بنسبة 2.1%، وقيمة 2.4 مليار دولار، مقارنة برصيدها بنهاية مارس/آذار 2016، البالغ 116.8 مليار دولار.

يشار إلى أنه بحسب بيانات وزارة الخزانة الأمريكية، فإن السعودية تأتي على رأس الدول الخليجية المستثمرة في الأذون والسندات، في حين حلّت الإمارات ثانياً، تلتها الكويت.

مكة المكرمة