"الطيران الماليزية" خارج البورصة جراء الكوارث الأخيرة

Linkedin
Google plus
whatsapp
السبت، 09-08-2014 الساعة 19:46
كوالالمبور - الخليج أونلاين


أعلن صندوق الثروة السيادية في ماليزيا أنه سيتم سحب أسهم شركة "الخطوط الجوية الماليزية" المتعثرة من البورصة، في إطار خطة لإعادة هيكلتها.

وقال صندوق الثروة السيادية، أو ما يعرف بـ"الخزانة الوطنية"، الذي يمتلك غالبية أسهم شركة الخطوط الجوية الماليزية، في بيان له السبت (08/09) إن عملية هيكلة الشركة قد تستغرق حتى 12 شهراً.

وسوف يعرض الصندوق، الذي يمتلك بالفعل 69.37 بالمئة من أسهم الشركة، على حملة الأسهم شراء السهم بسعر 0.27 رينجت (0.08 دولار)، في زيادة بنسبة 12.5 بالمئة عن سعره في ختام جلسة التداول الخميس، في محاولة لإنجاح عملية سحب أسهم الشركة من البورصة، وتم وقف التعامل على السهم اعتباراً من أمس الجمعة.

وجاء في البيان أن "خطة إعادة الهيكلة المقترحة سوف تتطلب من جميع الأطراف المعنية العمل عن كثب، لاستكمال عملية المراجعة الشاملة لشركة الطيران الوطنية من جميع الجوانب ذات الصلة".

وأضاف أن عملية المراجعة سوف تستغرق ما بين ستة إلى 12 شهراً، ومن المتوقع طرح خطة مفصلة لهذه العملية بحلول نهاية الشهر الجاري.

واختفت طائرة ماليزية يوم 8 مارس/آذار الماضي، وعلى متنها 227 راكباً و12 من طاقم الطائرة، ولم يكشف عن لغز اختفائها حتى الآن.

كما عثر الخبراء على أشلاء بشرية وأغراض شخصية لبعض الضحايا الـ298 هم ركاب وطاقم طائرة ماليزية أخرى تحطمت شرق أوكرانيا إثر استهدافها بصاروخ في 17 تموز/يوليو، في ثاني حادث مروّع خلال أشهر يطول طائرات الخطوط الجوية الماليزية.

مكة المكرمة