العراق يتسبب في ارتفاع سعر النفط عالمياً

Linkedin
Google plus
whatsapp
الخميس، 19-06-2014 الساعة 23:56
الخليج أونلاين


سجل خام برنت أعلى سعر في تسعة أشهر، متجاوزاً 115 دولاراً للبرميل، اليوم الخميس، مع قول الولايات المتحدة إنها قد ترسل مستشارين عسكريين إلى العراق، مما أثار المخاوف من تصاعد الصراع.

حيث تقاتل قوات الحكومة العراقية مسلحين يسعون إلى السيطرة على أكبر مصفاة تكرير في العراق، في حين قال الرئيس الأمريكي باراك أوباما: "إن الولايات المتحدة سترسل ما يصل إلى 300 مستشار عسكري إلى العراق لدعم قوات الأمن".

وما زالت مصفاة بيجي، الواقعة قرب تكريت، على مسافة 200 كيلومتر شمال العاصمة العراقية، محاصرة، إذ تدافع عنها قوات موالية للحكومة التي يقودها الشيعة، في مواجهة مسلحين من تنظيم الدولة الإسلامية في العراق والشام، وحلفاء له اقتحموا موقع المصفاة، مما يهدد إمدادات الطاقة المحلية.

وإذا ظلت المصفاة، البالغة طاقتها 300 ألف برميل يومياً، مغلقة، فستحتاج بغداد إلى استيراد مزيد من المنتجات النفطية لتلبية الاستهلاك المحلي، مما سيزيد شح المعروض بأسواق الخام.

وارتفع برنت 75 سنتاً إلى 115.01 دولار للبرميل، لتتحدد التسوية عند أعلى مستوى لها منذ التاسع من سبتمبر/ أيلول. وفي وقت سابق من الجلسة بلغ السعر 115.71 دولار.

وارتفع عقد الخام الأمريكي تسليم يوليو/ تموز الذي يحل أجله غداً الجمعة 46 سنتاً، ليتحدد سعر التسوية عند 106.43 دولار.

مكة المكرمة