العراق يسعى لزيادة إنتاجه النفطي لتعويض خسائره

"خطط الوزارة تتمثل بالتوجه لزيادة الإنتاج الحالي"

"خطط الوزارة تتمثل بالتوجه لزيادة الإنتاج الحالي"

Linkedin
Google plus
whatsapp
الأحد، 14-02-2016 الساعة 11:30
بغداد - الخليج أونلاين


قالت وزارة النفط العراقية، إنها تتطلع إلى زيادة الإنتاج النفطي، خلال العام الحالي، بما يمكنها من تعويض خسائر انخفاض أسعار النفط في السوق العالمية.

وأوضحت الوزارة، الأحد، أن خططها تركز في الوقت الحالي على رفع مستوى الإنتاج من خلال الإفادة من طاقاتها الإنتاجية باتجاه رفع معدل الواردات المالية.

وقال المتحدث باسم الوزارة، عاصم جهاد، للأناضول: إنهم يسعون إلى "الاستفادة من جميع الطاقات الإنتاجية لرفع حجم الواردات الداعمة للخزينة العامة للدولة العراقية".

ويؤكد جهاد، أن "خطط الوزارة تتمثل بالتوجه لزيادة الإنتاج الحالي".

وكانت وزارة النفط أعلنت عن ارتفاع غير مسبوق لمعدل صادراتها في ديسمبر/ كانون الثاني الماضي، مبينة أن الصادرات عبر الموانئ الجنوبية تجاوزت 100 مليون برميل.

من جانبها أبدت لجنة الطاقة والنفط والغاز في مجلس النواب، أملها في أن تحافظ الوزارة على مستوى الإنتاج لتدعيم الموازنة العامة للبلاد، متوقعة أن تنجح الوزارة في تحقيق هذا الهدف.

وقال رئيس اللجنة، إبراهيم بحر العلوم، للأناضول: إن "العراق تمكن خلال ديسمبر/ كانون الثاني الماضي من إنتاج قرابة 4 ملايين برميل يومياً من حقول النفط في الوسط والجنوب، لأول مرة في تاريخ العراق، وإذا ما أضفنا إليه إنتاج إقليم "الشمال" وحقول كركوك الجنوبية، سيصل إنتاجه نحو 4.5 ملايين برميل يومياً، وهذا ما لم يحصل طوال العقود الأربعة الماضية".

وأضاف بحر العلوم: "المأمول الآن أن يتمكن العراق من الاستمرار في الحفاظ على الوتيرة الإنتاجية وتصعيدها خلال العام الحالي، باعتبار أن انخفاض الأسعار يتطلب زيادة الجهود لمضاعفة الإنتاج من أجل تعويض خسائر الموازنة وحفظها من أي عجز لاحق".

مكة المكرمة