العراق ينوي رفع صادراته النفطية إلى 6 ملايين برميل يومياً

يتوقف الارتفاع على التزام الشركات الأجنبية المستخرجة للنفط

يتوقف الارتفاع على التزام الشركات الأجنبية المستخرجة للنفط

Linkedin
Google plus
whatsapp
الاثنين، 22-02-2016 الساعة 22:35
بغداد - الخليج أونلاين


أعلن وزير النفط العراقي عادل عبد المهدي، عزم بلاده زيادة إنتاجها النفطي إلى سبعة ملايين برميل، وصادراتها إلى ستة ملايين برميل يومياً، خلال السنوات الخمس المقبلة.

وأوضح عبد المهدي، في بيان للوزارة، الاثنين، أن ذلك يتطلب استثمارات مالية كبيرة بنحو 300 مليار دولار خلال الـ 15 عاماً المقبلة.

وأشار إلى أن "العراق اليوم، رابع أكبر منتج على الصعيد العالمي، وثالث مصدر، ويحتل المركز الثاني إنتاجاً وتصديراً بين دول أوبك".

من جهته، قال إبراهيم بحر العلوم، عضو لجنة النفط والطاقة في البرلمان العراقي، وزير النفط الأسبق، إن زيادة الصادرات النفطية وبلوغها ستة ملايين برميل يومياً، يتوقف على التزام الشركات الأجنبية المستخرجة للنفط، لافتاً إلى أن "الخطة ما تزال عراقية، ولم يتم مناقشتها مع أوبك".

وأضاف المسؤول العراقي لوكالة الأناضول، أن المرحلة القادمة ستتطلب إجراء تعديلات على بعض فقرات بنود العقود النفطية المبرمة مع الشركات الأجنبية؛ بهدف زيادة الإنتاج النفطي مع تقليل التكاليف.

ويواجه العراق أزمة اقتصادية اضطرته إلى تقليل حجم الموازنة المالية، والبدء بسياسة التقشف، من جراء انخفاض أسعار النفط دون 30 دولاراً للبرميل، فيما أعلنت وزارة المالية بدء تفعيل قوانين الضرائب.

ويعتمد العراق على إيرادات النفط لتمويل 95% من الموازنة، وهو ينتج نحو 2.5 مليون برميل يومياً، مع خطط لزيادة الإنتاج إلى أربعة ملايين برميل يومياً خلال العام الجاري.

مكة المكرمة