الكويت: 5 مليارات دولار من بنوك عالمية لتمويل مصفاة "الدقم"

وزير النفط والكهرباء والماء الكويتي بخيت الرشيدي

وزير النفط والكهرباء والماء الكويتي بخيت الرشيدي

Linkedin
Google plus
whatsapp
الجمعة، 15-12-2017 الساعة 11:51
الكويت - الخليج أونلاين


كشف وزير النفط والكهرباء والماء الكويتي، بخيت الرشيدي، الخميس، عن حصول بلاده قريباً على نحو 5 مليارات دولار من البنوك العالمية للانتهاء من تمويل مشروع مصفاة (الدقم) في سلطنة عُمان، متوقعاً انطلاق أعمال المشروع خلال النصف الأول من العام المقبل.

وقال الرشيدي، في تصريح للصحفيين: "تم الانتهاء من ترسية العقود الرئيسية على 3 مجموعات؛ هي مجموعة الوحدات الرئيسية، ومجموعة الوحدات المساندة ومجموعة الخزانات".

وأكد ضرورة التركيز خلال الفترة المقبلة على "تنفيذ استراتيجية مؤسسة البترول الساعية إلى بلوغ طاقتنا الإنتاجية من النفط 4.75 ملايين برميل يومياً بحلول عام 2040، بدلاً من 4 ملايين برميل يومياً في 2030".

وأشار إلى أن الوصول لهذا الهدف "سيكون بالتدرّج عبر إنتاج 500 ألف برميل يومياً من المنطقة المقسومة مع السعودية، في حين ستكون البقية من شمال وجنوب الكويت".

وفي أبريل الماضي، أعلنت شركة النفط العُمانية توقيع شراكة مع شركة البترول الكويتية العالمية لتطوير مشروع مصفاة الدقم والصناعات البتروكيماوية (وسط البلاد).

و"مصفاة الدقم" هي جزء من منطقة صناعية واسعة، وأكبر مشروع اقتصادي في السلطنة، يهدف لتنويع مواردها الاقتصادية بعيداً عن النفط. ومن المتوقع أن تبدأ المرحلة التشغيلية لها في 2020، بطاقة إنتاجية قدرها 230 ألف برميل يومياً.

وتعتمد المصفاة على مزيج من خامي عُمان والكويت بالتساوي، وفق تصريحات سابقة لعصام الزدجالي، الرئيس التنفيذي لشركة النفط العمانية.

اقرأ أيضاً :

4 دول خليجية ترفع أسعار الفائدة بعد "الفيدرالي" الأمريكي

وعن عودة الإنتاج في المنطقة المشتركة مع السعودية، أضاف الرشيدي أنه "يتم حالياً التشاور في الأمور الفنية مع الشركاء، وبعدها سيتم الاتفاق على الأمور الأخرى" معرباً عن تفاؤله "بوجود حلول قريباً".

ولفت الرشيدي إلى أن "الاستراتيجية تركّز بشكل أساسي على العاملين وتنمية قدراتهم، وزيادة الاستثمار داخل وخارج الكويت في مجال التكرير، بما يتناسب مع القدرة الإنتاجية".

وحول إقرار استراتيجية 2040 الجديدة لمؤسسة البترول، أفاد بأنها "الآن تحت الإقرار"، متوقّعاً "إقرارها قريباً من مجلس إدارة مؤسسة البترول، ومن ثم تُرفع إلى المجلس الأعلى للبترول"، بحسب وكالة الأنباء الكويتية.

مكة المكرمة