الليرة التركية تتراجع لمستوى قياسي قبيل حرب أردوغان على الفائدة

الليرة عاودت الهبوط بعد أن عيَّن أردوغان صهره وزير مالية جديداً

الاقتصاد التركي نما 7.4% على أساس سنوي في الربع الأول من 2018

Linkedin
Google plus
whatsapp
الخميس، 12-07-2018 الساعة 12:05
أنقرة - الخليج أونلاين

تراجعت الليرة التركية بنسبة 4% في تعاملات السوق الآسيوية، صباح اليوم الخميس، لتصل إلى 4.97 دولارات، وهو مستوى قياسي جديد بعد أن كانت الليرة قد سجلت مقابل الدولار مستوى 4.92 في مايو.

ومع افتتاح السوق التركية في وقت لاحق من صباح الخميس، عادت الليرة للارتفاع لتصل إلى مستوى 4.82 مقابل الدولار الواحد.

كما انخفضت -بحسب "رويترز"- أسواق الأسهم في إسطنبول بنسبة 5.2% إلى 91.290 نقطة، في حين ارتفعت عائدات الديون الحكومية.

يأتي هذا الانخفاض القياسي الجديد، بعد أن ذكرت صحيفة "حرييت"، نقلاً عن تصريحات أدلى بها الرئيس التركي رجب طيب أردوغان للصحفيين، أمس الأربعاء، عن أسعار الفائدة، قوله: "لدينا كثير من الأدوات، وأعتقد أننا سنشهد تراجعاً في أسعار الفائدة خلال الفترة المقبلة"، وهو التصريح الذي اعتبر تمهيداً لحربه على الفائدة.

ومن المقرر أن تجتمع لجنة السياسة النقدية في البنك المركزي التركي يوم 24 من الشهر الجاري، بعد أن رفعت أسعار الفائدة بمقدار 500 نقطة أساس منذ أبريل الماضي، في محاولة لدعم العملة.

وشهد سعر صرف الليرة تحسُّناً منذ إعلان فوز أردغان في الانتخابات الرئاسية، وأثارت النتيجة ارتياحاً لدى المستثمرين الذين كانوا يخشون من غموض سياسي طويل الأمد بعد الاقتراع.

لكن الليرة عاودت الهبوط بعد أن عيَّن أردوغان صهره براءت آلبيراق وزير مالية جديداً، وهو ما أعطى رسالة عن رغبته في السيطرة على السياسة النقدية وتعزيز توجُّهه المعارض لرفع معدلات الفائدة.

وأظهرت بيانات نشرها معهد الإحصاءات التركي في وقت سابق من شهر يونيو الماضي، أن الاقتصاد التركي نما 7.4% على أساس سنوي في الربع الأول من 2018، متجاوزاً التوقعات بنمو 7%.

مكة المكرمة