النائب العام السعودي يمهد الأجواء لحملة "ريتز 2"

النائب العام السعودي سعود المعجب

النائب العام السعودي سعود المعجب

Linkedin
Google plus
whatsapp
الأربعاء، 04-04-2018 الساعة 08:31
الرياض - الخليج أونلاين


قال النائب العام السعودي، سعود المعجب، إن حملة ما أسماه "مكافحة الفساد" في المملكة مستمرة، في إشارة إلى الحملة التي قامت بها الرياض باعتقال أمراء ووزراء وأثرياء، وإن هناك قضايا تحت الحصر حالياً.

جاء ذلك في تصريحات خلال لقاء لسعود المعجب على قناة "الإخبارية" السعودية الرسمية مساء أمس الثلاثاء، حيث أضاف: "الحملة ضد الفساد قائمة ما دام يوجد، ولو كانت قضايا بسيطة، ولن تنتهي إلا بانتهاء قضايا الفساد"، على حد تعبيره.

وأشار إلى أن "هناك قضايا فساد تحت الحصر، وستقوم النيابة العامة بدورها الفعال في القضاء على الفساد"، مبشراً بـ"أخبار سارة قريباً".

وكانت مصادر إعلامية سعودية معارضة تحدثت خلال الأيام الماضية عن استعداد السلطات لحملة "ريتز" جديدة، في إشارة إلى فندق "الريتز كارلتون" الفخم الذي تحول إلى معتقل لكبار رجال السياسة والاقتصاد في المملكة.

وفق المصادر فإن "هناك قائمة بأسماء 500 رجل أعمال سيتم التواصل معهم قريباً لمساومتهم على أموالهم وأملاكهم، بدعوى تعاملهم المسبق بصفقات فساد".

اقرأ أيضاً :

التايمز: حريّة الوليد بن طلال تكلّفه 30 مليون دولار شهرياً

وفي سابقة لم يشهدها تاريخ السعودية، ألقت السلطات في الرابع من نوفمبر 2017، القبض على أكثر من 200 شخص، منهم 11 أميراً و4 وزراء على رأس عملهم حينها وعشرات سابقين، ورجال أعمال، بـ "تهم فساد"، واحتجزتهم في فندق "ريتز كارلتون"، قبل أن تطلق سراحهم.

وأعلنت المملكة أن القيمة التقديرية للتسويات مع الموقوفين بتهم الفساد بلغت نحو 400 مليار ريال نحو (106.7 مليارات دولار).

وتشهد المملكة ومؤسساتها العامة منذ العام الماضي رزمة قرارات وإجراءات مرتبطة بمراقبة أداء الوزارات بهدف ضبط المال العام.

وتعاني السعودية، أكبر دولة مُصدرة للنفط في العالم في الوقت الراهن من تراجع حاد في إيراداتها المالية، الناتجة عن تراجع أسعار النفط الخام عمَّا كان عليه عام 2014؛ ما دفعها إلى إعلانها في 2016 خطة اقتصاية لتنويع اقتصادها.

مكة المكرمة