بنك أمريكي: مستثمرون يسحبون 37 مليار دولار من أسهم أوروبا في شهرين

بنك أوف أمريكا

Linkedin
Google plus
whatsapp
الجمعة، 06-07-2018 الساعة 22:43
واشنطن - الخليج أونلاين

أعلن خبراء لدى بنك أوف أمريكا، الجمعة، أن المستثمرين سحبوا أموالاً من أسهم الأسواق الناشئة والأوروبية على مدى الشهرين الماضيين؛ مع التأثير السلبي للمخاوف بشأن حرب تجارية.

وقال البنك إن نحو 24 مليار دولار سُحبت من صناديق الأسهم الأوروبية، و13 مليار دولار من أسهم الأسواق الناشئة، في الأسابيع الثمانية الفائتة، في الوقت الذي كثّفت فيه الولايات المتحدة هجومها على شركائها التجاريين الرئيسيين.

وفرضت واشنطن، الجمعة، رسوماً على واردات صينية بقيمة 34 مليار دولار، وردّت بكين بالمثل.

وحذّر الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، من أن الولايات المتحدة ربما تستهدف فرض رسوم على سلع صينية تزيد قيمتها عن نصف تريليون دولار في نهاية المطاف.

وفي أسبوع، حتى الرابع من يوليو الجاري، سحب المستثمرون نحو 2.9 مليار دولار من الأسهم الأوروبية، ليستمرّ نزوح التدفّقات من أسهم أوروبا للأسبوع السابع عشر على التوالي، في حين خسرت صناديق أسهم الأسواق الناشئة مليار دولار، لتواصل تكبّد خسائر للأسبوع السابع على التوالي.

وفي مارس الماضي، أصدر الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، قراراً يقضي بفرض رسوم جمركية على واردات بلاده من الصلب والألمنيوم، بنسبة بلغت 25% و10% على التوالي.

وتشكّل الواردات الأمريكية في الوقت الحالي نحو 23% من الناتج الإجمالي العالمي، مقارنة بـ17% عام 2000.

وخلال الأشهر الأخيرة، اتّبعت إدارة ترامب سياسة حمائية شملت عدداً من الدول، بينها دول حليفة لواشنطن، ما دفع أمريكيِّين إلى انتقاد سياسته التي "ستتسبّب بعزل أمريكا".

وهدّد الرئيس الأمريكي مؤخراً باتخاذ خطوات تجاه منظمة التجارة العالمية (WTO)؛ مدّعياً بأنها "تعاملت مع أمريكا بشكل سيئ للغاية"، كما ألمح إلى أن بلاده تعتزم الانسحاب منها.

وأثار ت هذه التصريحات غضب رئيس المنظمة الدولية، روبرتو أزيفيدو، الذي قال، الخميس، إن انسحاب الولايات المتحدة الأمريكية من المنظمة سيؤدّي إلى سيادة "قانون الغاب" في الاقتصاد العالمي، وسيكون ضربة للأنظمة متعدّدة الأطراف بالعالم، وكذلك ضربة لأمريكا.

مكة المكرمة