بوادر أزمة جديدة بين أمريكا والصين بسبب "هواوي"

الرابط المختصرhttp://khaleej.online/LmpnQG
هواوي متخصصة في صناعة الإلكترونيات

هواوي متخصصة في صناعة الإلكترونيات

Linkedin
Google plus
whatsapp
الأحد، 09-12-2018 الساعة 21:58

استدعت الصين، اليوم الأحد، السفير الأمريكي لديها، للاحتجاج على احتجاز كندا المديرة المالية لشركة الاتصالات الصينية العملاقة "هواوي"، منغ وان تشو، بناءً على طلب من واشنطن، وهو ما ينذر بأزمة جديدة بين البلدين.

وذكرت وكالة الأنباء الصينية "شينخوا" أن "له يوي تشنغ"، نائب وزير الخارجية الصيني، التقى السفير الأمريكي تيري براندستاد، وسلمه شكوى رسمية تتضمن احتجاجاً قوياً من بكين على خطوة احتجاز منغ وان تشو.

ووصف تشنغ احتجاز المسؤولة التنفيذية للشركة بأنه "فاضح للغاية"، وطلب من الولايات المتحدة إلغاء طلب اعتقالها، كما دعا المسؤول الصيني الولايات المتحدة "لتصحيح تصرفاتها الخاطئة على الفور"، مؤكداً أن بلاده ستتخذ المزيد من الخطوات بناء على رد واشنطن، من دون توضيحها.

وأمس السبت، استدعت الصين السفير الكندي لديها، جون ماكالوم، بشكل طارئ للتعبير عن الاستياء الدبلوماسي والاحتجاج القوي بشأن اعتقال منغ وان تشو.

وقالت الخارجية الصينية، في بيان لها: "إن احتجاز مواطنة صينية كانت في ترانزيت بمدينة فانكوفر الكندية، بناء على طلب من الولايات المتحدة، يمثّل انتهاكاً صارخاً لحقوق المواطنة الصينية ومصالحها المشروعة".

وحذّر نائب وزير الخارجية الصيني، في البيان ذاته، كندا من "عواقب وخيمة"، وذلك بعد توقيف كندا للمسؤولة الصينية في الأول من ديسمبر الجاري، بطلب من الولايات المتحدة.

وجاء احتجاز وان تشون إثر اتهامها بـ"التستر على صلة شركتها بشركات أخرى حاولت بيع معدات لإيران" رغم العقوبات المفروضة على طهران.

وتبدو العلاقات بين البلدين متوترة، لا سيما بعد أن ألمح الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، الأسبوع الماضي إلى فرض بلاده مزيداً من الرسوم الجمركية الكبيرة على المنتجات الصينية، في حال عدم التوصل إلى صفقة حقيقية مع بكين.

مكة المكرمة