توقعات بتراجع الأسعار بعد تخفيض مصر لـ"الدولار الجمركي"

أسهم في دعم الجنيه تنامي التدفقات النقدية بالعملة الصعبة على مصر

أسهم في دعم الجنيه تنامي التدفقات النقدية بالعملة الصعبة على مصر

Linkedin
Google plus
whatsapp
الخميس، 16-02-2017 الساعة 10:25
القاهرة - الخليج أونلاين


عدلت مصر، الأربعاء، سعر الدولار الجمركي إلى 16 جنيهاً، مقارنة مع 18.5 جنيهاً في السابق، في قرار من المتوقع أن يسهم قليلاً في تخفيض أسعار البضائع المستوردة من الخارج.

يأتي هذا القرار بعد ارتفاع شديد في نسبة التضخم (أسعار السلع والخدمات) في البلاد منذ قرار السلطات المصرية تحرير سعر صرف الجنيه مقابل العملات الأجنبية، في نوفمبر/تشرين الثاني الماضي.

وشملت المادة الأولى من قرار أصدره وزير المالية المصري، عمر الجارحي، الأربعاء، واطلع "الخليج أولاين" على نسخة منه، أن يكون تقدير قيمة البضائع الواردة للأغراض الجمركية المحددة بالدولار الأمريكي على أساس سعر صرف 16 جنيهاً للدولار الواحد.

في حين نصت المادة الثانية أن القرار يسري حتى نهاية فبراير/شباط 2017، على أن يتم إعادة تقدير قيمة الدولار الجمركي مقابل الجنيه مطلع مارس/آذار 2017، وبصفة نصف شهرية.

والدولار الجمركي، هو ما يدفعه المستورد من رسوم بالعملة المحلية بما يوازي الرسوم "الدولارية " المفروضة عليه، نظير الإفراج عن البضاعة المستوردة والمحتجزة فى الجمارك.

كان وزير المالية المصري قال، في برنامج تلفزيوني، إن بلاده ستخفض سعر الدولار الجمركي خلال يومين ليتناسب مع السعر الجديد للدولار بعد ارتفاع الجنيه أمامه، وهو ما سيساعد على خفض الأسعار في الأسواق.

اقرأ أيضاً :

السعودية والجزائر توقعان 8 اتفاقيات اقتصادية

ووصلت مكاسب الجنيه المصري أمام الدولار إلى نحو 13% منذ أواخر يناير/كانون الثاني وحتى الأربعاء ليصل إلى 16.50 جنيهاً للدولار في بعض البنوك، لكن مراقبين يقولون إن هذه المكاسب "وقتية".

وأسهم في دعم الجنيه تنامي التدفقات النقدية بالعملة الصعبة على مصر؛ حيث بلغت حصيلتها نحو 25 مليار دولار، منذ قيام البنك المركزي بتحرير سعر الصرف.

وتشهد مصر قفزات هائلة في أسعار السلع الأساسية وغير الأساسية منذ تحرير سعر صرف الجنيه، وهو ما ظهر جلياً في وصول معدل التضخم الأساسي لنحو 31% في يناير/كانون الثاني مسجلاً أعلى مستوى منذ مطلع 2005، عندما بدأ تسجيل بيانات التضخم على موقع البنك المركزي على الإنترنت.

وتضرر المصريون، الذين يكافح كثيرون منهم لتدبير معيشتهم يوماً بيوم، بشدة من جراء الارتفاع الكبير في أسعار الطعام وخفض الدعم الحكومي.

مكة المكرمة