خبراء اقتصاديون: تركيا مركز جذب لرأس المال الخليجي

تغيرت وجهة المستثمرين العرب من إسطنبول إلى البحر الأسود

تغيرت وجهة المستثمرين العرب من إسطنبول إلى البحر الأسود

Linkedin
Google plus
whatsapp
الاثنين، 02-11-2015 الساعة 15:21
أبوظبي - الخليج أونلاين


قال رئيس ملتقى الاستثمار الإماراتي، داود شيرازي، اليوم الاثنين، إن السوق التركي ما يزال محافظاً على جاذبيته بالنسبة لرأس المال الخليجي، وإن تركيا خطت خطوة إلى الأمام بعد انتخابات الجمعة، بالنسبة للمستثمرين.

وأشار شيرازي، للأناضول، إلى ارتياح المستثمرين الخليجيين من نتائج الانتخابات، لافتاً إلى أنهم يفضلون الاستثمار في بيئة يمكن تقدير المعطيات فيها.

وأكد أن "تركيا لؤلؤة استثمار" بالنسبة للمستثمرين الخليجيين، بسبب الاضطرابات التي تعصف ببلدان الشرق الأوسط، مشيراً إلى تقديم شركات تركية طلبات لإقامة شراكات معهم.

وأوضح الشيرازي أن عدد الشركات التركية التي ستشارك في معرض دبي للاستثمار (IPS) العام الحالي، تخطى الـ 50 شركة، معرباً عن توقعه ارتفاع استثمارات رأس المال الخليجي في تركيا.

من جانبه، توقع رئيس شركة، إل إم جي غلوبال دي إم سي، الشركة الممثلة لملتقى الاستثمار الإماراتي في تركيا، غوكهان إلغار، تزايد اهتمام المستثمرين العرب بتركيا عقب الانتخابات الأخيرة، مؤكداً أن وفداً سعودياً كبيراً سيزور تركيا خلال الأيام القليلة المقبلة.

وأشار إلغار إلى أن وجهة المستثمرين العرب تغيرت من إسطنبول إلى منطقة البحر الأسود، مشيراً إلى ارتفاع الاستثمار العقاري في ولاية طرابزون وحدها، بنسبة 290%، لافتاً إلى أن مجموعة استثمار إماراتية، اشترت فندق 5 نجوم في طرابزون بقيمة 50 مليون دولار، ومجموعة سعودية أخرى، استثمرت في السياحة الشتوية بـ150 مليون دولار.

وفي السياق نفسه، أكد الرئيس التنفيدي لمجموعة فضول الاستثمارية، أيوب إقبال، أنهم تلقوا عروض تعاون من عدة شركات سعودية وبحرينية وقطرية، مضيفاً: "نتائج الانتخابات لم تعلن بعد بشكل نهائي، كنا قد عقدنا اجماعات مع مجموعة شركات قطرية وباكستانية ترغب بالاستثمار بتركيا، واتصلوا بنا عقب النتائج الأولية مباشرة، وبينوا لنا أن الوقت مناسب للاستثمار. وسنجتمع قريباً مع شركة عقارية قطرية في تركيا. أعتقد أن الاستقرار السياسي في تركيا سيساهم بدفع عجلة الاستثمار إلى الأمام".

مكة المكرمة