خطة أوروبية لتنشيط سوق العمل بكلفة 315 مليار يورو

Linkedin
Google plus
whatsapp
الخميس، 27-11-2014 الساعة 11:28
بروكسل - الخليج أونلاين


أعلن رئيس المفوضية الأوروبية جان كلود يونكر، الأربعاء، خطةً بمبلغ 315 مليار يورو للقيام باستثمارات في أوروبا، تهدف إلى تنشيط سوق العمل.

وقال يونكر أمام البرلمان الأوروبي: إننا "بصدد إنشاء صندوق أوروبي جديد للاستثمار الاستراتيجي، سيسمح برصد 315 مليار يورو خلال السنوات الثلاث المقبلة"، مشيراً إلى أن "الوقت قد حان لإطلاق الأشغال وإعادة أوروبا إلى العمل، ولسنا بحاجة إلى أموال جديدة، بل إلى انطلاقة واستثمارات جديدة".

ووفقاً لوكالة الأنباء الفرنسية، فإن الخطة ستستند في جزء منها إلى الميزانية الأوروبية، وفي جزء آخر إلى البنك المركزي الأوروبي، الذراعِ المالية للاتحاد، ولن تمول بواسطة مساهمات مباشرة من الدول الأعضاء، وإن إمكانية مشاركة الدول تبقى مفتوحة.

وأوضح يونكر أنه "يجدر بالدول الأعضاء المشاركة في هذا الصندوق زيادة فاعليته"، مضيفاً: "علينا أن ندرك أننا مرتبطون بوحدة مصير، وهذا يفرض التضامن مع الجميع".

وشدد على أن "مساهمات الدول الأعضاء لن تحتسب في عجز ميزانيتها وفي ديونها"، لافتاً إلى "أننا بحاجة إلى آلية مرنة وسهلة الاستخدام يمكن تطويرها على مر الزمن، ومن الممكن تجديدها في 2018 و2019 و2020".

وكانت المفوضية الأوروبية قد تعهدت بتوفير المزيد من المعلومات بشأن مفاوضات التجارة الحرة بين الاتحاد الأوروبي والولايات المتحدة؛ في محاولة لتهدئة المخاوف التي عبر عنها أعضاء البرلمان الأوروبي ومؤسسات المجتمع المدني في الدول الأعضاء بشأن الاتفاقية المنتظرة.

وستؤدي اتفاقية التجارة الحرة، المعروفة بـ "الشراكة التجارية والاستثمارية عبر المحيط الأطلسي"، التي يجري التفاوض بشأنها بين الاتحاد الأوروبي والولايات المتحدة؛ إلى قيام أكبر منطقة تجارة حرة في العالم، وتعزز الأمل في إنعاش اقتصاد الاتحاد المتعثر، غير أنها تواجه شكوكاً، وتثير مخاوف مواطني دول الاتحاد.

مكة المكرمة