خطة دولية لزيادة نمو الاقتصاد العالمي بنسبة 1.8%

Linkedin
Google plus
whatsapp
الأحد، 21-09-2014 الساعة 10:47
سدني - الخليج أونلاين


أعلن وزراء مالية دول مجموعة العشرين، في ختام اجتماعهم في أستراليا، صباح اليوم الأحد، اتخاذ إجراءات جديدة لزيادة إجمالي الناتج المحلي للاقتصاد العالمي بنسبة 1.8 بالمئة إضافية بحلول العام 2019، وذلك عبر مضاعفة الاستثمارات في البنى التحتية.

وجاء في البيان الختامي للاجتماع الذي انعقد على مدى يومين، أن "تحليلات أولية لصندوق النقد الدولي ومنظمة التعاون والتنمية الاقتصادية أظهرت أن هذه الإجراءات ستزيد إجمالي ناتجنا المحلي 1.8 نقطة مئوية إضافية".

وأضاف البيان، أنه في ظل بطء النمو العالمي لا بد من مبادرات إضافية لبلوغ الهدف، الذي حدد سقف بلوغه في فبراير/ شباط من العام 2019.

وفي السياق ذاته شكك وزير المالية الفرنسي ميشال سابان بتحقيق هدف النمو الذي حددته مجموعة العشرين بحلول عام 2019، ورأى أنه هدف "يصعب بلوغه".

وقال سابان في تصريح لوكالة الأنباء الفرنسية: "نجتمع في وقت أعيدت فيه كامل توقعات النمو تقريباً نحو الانخفاض لعامي 2014 و2015، ومن الضروري الآن زيادة الاستثمارات في القطاعات الخاصة أو العامة في الدول العشرين على حد سواء".

وسجلت منظمة التعاون والتنمية الاقتصادية، الاثنين الماضي، تباطؤاً للاقتصادات العالمية لتخفض توقعها للنمو في منطقة اليورو 0.4 نقطة مئوية، قياساً إلى تقديرها السابق في مايو/ أيار الماضي، على خلفية مخاطر جيوسياسية ومالية كبيرة.

وجاءت الأزمة في أوكرانيا لتزيد من المشهد القاتم لتوقعات النشاط الاقتصادي في العالم، الذي يتميز بتباطؤ الدول الناشئة الكبرى، فيما يعاني إجمالي الناتج الداخلي الياباني زيادة ضريبة على الاستهلاك منذ 1 أبريل/نيسان الماضي.

مكة المكرمة