روحاني يرد على أمريكا: سنبيع النفط ونخرق العقوبات

الرابط المختصرhttp://khaleej.online/gmNnj8

أكد روحاني استمرار بلاده في بيع النفط بوقت تشهد فيه أزمة اقتصادية خانقة

Linkedin
Google plus
whatsapp
الاثنين، 05-11-2018 الساعة 11:07
طهران - الخليج أونلاين

قال الرئيس الإيراني حسن روحاني، اليوم الاثنين، إن طهران ستبيع النفط وستخرق العقوبات التي أعادت الولايات المتحدة فرضها على قطاعي الطاقة والمصارف الإيرانيين.

ويبدأ اليوم، تطبيق الحزمة الثانية من العقوبات الأمريكية الأشد على إيران، والتي تستهدف قطاع الطاقة والنفط فيها بشكل خاص، وتهدف إلى منع تمويل "الإرهاب".

وقال روحاني في كلمة بثها التلفزيون الرسمي، والذي كان يتحدث لمجموعة من الاقتصاديين: "أرادت أمريكا أن تخفض مبيعات النفط الإيرانية إلى صفر، لكننا سنواصل بيع نفطنا، وخرق العقوبات".

وفي مايو الماضي، انسحب الرئيس الأمريكي دونالد ترامب من الاتفاق النووي الذي وقعته قوى عالمية مع إيران عام 2015، وأعاد فرض حزمة أولى من العقوبات على إيران في أغسطس.

وأبرز القطاعات التي ستخضع للعقوبات: الموانئ وشركات الملاحة المتعلقة بقطاع السفن، والمعاملات المرتبطة بصناعة النفط التي تشمل الشركة الوطنية الإيرانية للنفط، والشركة التجارية للنفط، والشركة الوطنية لناقلات البترول.

كما تخضع معاملات المؤسسات المالية الأجنبية مع البنك المركزي الإيراني وأي مؤسسة مالية أخرى لقائمة العقوبات الأمريكية، الأمر الذي يعني حظراً عالمياً على تزويد طهران بالعملات الصعبة.

ويرغب ترامب في خفض عائدات طهران من بيع النفط الخام إلى صفر في المئة، بحسب ما أعلنه وزير خارجيته مايك بومبيو.

وتأتي العقوبات التي تستهدف أهم موارد الحكومة الإيرانية، في وقت تشهد فيه إيران أزمة اقتصادية خانقة، تمثلت بخسارة الريال الإيراني نحو 70% من قيمته مقابل الدولار منذ أبريل الماضي.

وتشير توقعات مؤسسات اقتصادية وشركات نفطية إلى هبوط صادرات النفط الإيرانية بنحو مليون برميل يومياً، لكن منذ شهور تعلن دول رئيسة في "أوبك"، بقيادة السعودية، قدرتها على تعويض أي نقص في السوق العالمية.

مكة المكرمة