"ستاربكس" تدخل "مملكة الإسبريسو" بعد 47 عاماً

الرابط المختصرhttp://cli.re/g1V5az

أثار الافتتاح فضول الإيطاليين والسائحين على حدٍّ سواء

Linkedin
Google plus
whatsapp
السبت، 08-09-2018 الساعة 10:04
روما - الخليج أونلاين

اصطفّ نحو 200 شخص، أمس الجمعة، خارج أول فرع من سلسلة مقاهي ستاربكس العالمية الشهيرة في إيطاليا (مملكة الإسبريسو)، في اختبار صعب للمنتجات التي تقدّمها المجموعة الأمريكية.

وتشتهر إيطاليا بالمقاهي، وهي رابع أكبر مستهلك لمشروب القهوة بالعالم، وذلك يمثّل تحدّياً كبيراً لستاربكس، التي افتتحت هذا المقهى بعد 47 عاماً من إنشائها في واشنطن، إذ تعدّ روما مهداً لقهوة الإسبريسو.

وجذب المقهى الجديد وسط مدينة ميلانو العديد من السياح والمواطنين المولعين بالقهوة على حدٍّ سواء؛ لتجربة القهوة الأمريكية المخفّفة.

وتنتشر المقاهي في سائر أنحاء شبه الجزيرة الإيطالية، وهناك أكثر من 57 ألف مقهى. ويُباع سنوياً 6 مليارات كوب إسبريسو، بحسب اتحاد "فيبه" المتخصّص بهذا المجال.

وتتحدّى ستاربكس بفرعها الجديد، المُزيّن بديكور فخم، ما اعتاده أهل المدينة، وحدّدت ثمناً يبلغ ضعف ما يدفعونه بالعادة مقابل احتسائهم للإسبريسو.

لكن بدا أن ذلك لم يثبّط عزم الواقفين في الصف بميدان كوردوزيو، رغم أن تلك الأسعار تسبّبت بشكاوى من رابطة المستهلكين الإيطالية، وفق ما نشرت وكالة "رويترز".

 

 

وقالت سونيا فيستي، وهي من سكان ميلانو: "أتمنّى أن يكون مذاق القهوة هنا أفضل منه في أمريكا".

وتضمّ قائمة المقهى الجديد الآيس كريم (البوظة)، والعصائر، والمعجنات، بالإضافة للقهوة.

والجمهور الرئيسي الذي تستهدفه ستاربكس حالياً هم "جيل الألفية، أي المستهلكون الذين تتراوح أعمارهم بين 18 عاماً و34 عاماً، وفق ما بيّنت وكالة "فرانس برس".

ستاربكس

ويحقّق هذا المقهى حلماً راود مؤسّس ستاربكس، هاوارد شولتز، الذي حوّلها لأكبر سلسلة مقاهٍ في العالم.

وقال جون كلوفر، رئيس قطاع التجزئة في ستاربكس، إن المجموعة تأمل افتتاح 4 فروع جديدة بالمدينة قبل نهاية العام.

ومن غير المفاجئ أن تتأخّر هذه السلسلة الأمريكية الموجودة بقوّة في أوروبا بدخول السوق الإيطالية، إذ حرصت على التحضير بعناية لهذه الخطوة التي كان حصولها مقرّراً أساساً في مطلع العام الماضي، وفق ما بيّنت "فرانس برس".
 

 

ستاربكس

وبلغت إيرادات "ستاربكس" عالمياً 22.4 مليار دولار في العام 2017، وهي تدير ما يقرب من 29 ألف مقهى في 77 بلداً، بينها نحو 12 ألفاً في الولايات المتحدة، و3300 في الصين.

وبدأت شركة المقاهي العالمية ستاربكس العمل عام 1971 بالعاصمة الأمريكية، على يد 3 شركاء؛ وهم: جيري بادوين، وزيف سايغل، غوردان بوكر.

مكة المكرمة