شركة نفطية إماراتية تعلق أعمال الحفر بحقل نفط بكردستان

Linkedin
Google plus
whatsapp
السبت، 09-08-2014 الساعة 16:37
أبو ظبي- الخليج أونلاين


أعلنت شركة أبوظبي الوطنية للطاقة (طاقة)، أنها علقت أنشطتها في حقل اتروش بكردستان العراق نتيجة عدم الاستقرار في المنطقة.

وقالت الشركة في بيان لها، السبت (08/09)، إنها "قررت وقف أعمال الحفر في حقل اتروش"، مشيرة إلى أنها "لجأت إلى خفض موظفيها هناك كإجراء احترازي، وذلك نتيجة التطورات الأخيرة التي أدت لتفاقم الأوضاع الأمنية في المناطق المحيطة بإقليم كردستان".

وأكدت الشركة "التزامها بمواصلة العمل في الحقل"، مضيفة أنها "تتوقع بدء عمليات الإنتاج في عام 2015".

ويقع حقل اتروش على بعد 85 كيلومتراً شمال غرب أربيل عاصمة إقليم كردستان، ومن المتوقع أن ينتج نحو 30 ألف برميل عند بدء الإنتاج في أوائل العام المقبل.

يُذكر أن الشركة الإماراتية قد أعلنت مطلع عام 2013 عن شرائها حصة 53.2 بالمئة في امتياز اتروش النفطي في إقليم كردستان مقابل 600 مليون دولار من شركة جنرال اكسبلوريشن بارتنرز (جي.إي.بي).

يأتي هذا في وقت تواصل فيه العديد من الشركات العاملة في إقليم كردستان العراق تعليق أعمالها أو تخفيضها هناك، نتيجة التطورات الميدانية المتسارعة إثر قيام مسلحي تنظيم الدولة الإسلامية بمهاجمة مناطق تابعة لأربيل عاصمة إقليم كردستان.

كما قام عدد من شركات الطيران العالمية بتعليق رحلاتها من وإلى أربيل نتيجة احتدام القتال في تلك المناطق.

مكة المكرمة