فقد 68% من قيمته.. خسائر متفاقمة تضرب سوق العقار السعودي

الرابط المختصرhttp://khaleej.online/6aNxaJ

الاستثمارات السعودية تتركز في القطاع العقاري

Linkedin
Google plus
whatsapp
الأربعاء، 05-12-2018 الساعة 15:30
الرياض - الخليج أونلاين

يعيش السوق العقاري السعودي حالة من الانخفاض المستمرّ بعد الوصول للذروة عام 2014؛ نتيجة تراجع أحجام الطلب وتفاقم في خسائر صناديق الاستثمار، وفق صحف محلية.

وقالت صحيفة "الاقتصادية" السعودية، اليوم الأربعاء، إن قيم الصفقات العقارية انخفضت خلال ما مضى من العام الجاري مقارنة بالفترة نفسها من عام الذروة العقارية 2014؛ بنسبة 68.4% وبقيمة انخفاض بلغت 272.4 مليار ريال (قرابة 72 مليار دولار).

وأضافت الصحيفة في مقال للكاتب السعودي عبد الحميد العمري: "يُقدّر أن ينهي العام الجاري قيم صفقاته العقارية وفقاً لمستوياته المتدّنية الراهنة مع نهاية العام 2018، عند مستويات تراوح عند مستوى 143 مليار ريال (المستوى الأدنى لها منذ عام 2010)، مقارنة بأعلى قيمة وصلت إليها السوق خلال 2014 عند مستوى 440.3 مليار ريال، بمعنى أنها مؤهّلة لفقدان نحو 298 مليار ريال، بنسبة انخفاض تناهز 68%" (الدولار الواحد يساوي 3.75 ريالات سعودية).

وبيّن الكاتب في مقال له بالصحيفة حمل عنوان "أين تقف سوق العقار وأين تتجه؟"، أن مستوى الأسعار السوقية قد راوحت نسب الانخفاض خلال الفترة 2014 ـ 2018 بين 30% للأراضي والفلل السكنية، و19% للشقق السكنية، "بمعنى زوال ما بين ثلث الأسعار المتضخّمة إلى خُمسها المتضخّم من قيم تلك الأصول العقارية".

وأكّد العمري أن الوضع الحالي "لا يقارن بطبيعة الحال مع رالي الصعود القياسي في أسعارها خلال الفترة التي سبقتها 2006 ـ 2014، التي راوحت في صعودها السعري الكبير بين الضعف إلى ثلاثة أضعاف، وبعضها وصل إلى أعلى من ذلك في بعض المناطق الرئيسية المكتظّة بالسكان، ووجود الطلب المرتفع على الإسكان".

وأشار العمري إلى انخفاض آخر على مستوى العقارات المنقولة ملكيتها بنسبة 38.7%، وذلك بنحو 97 ألف أصل عقاري.

وكانت "الاقتصادية" قد أشارت في وقت سابق إلى أن السوق العقارية خسرت 212 مليار ريال (قرابة 56 مليار دولار) بنهاية الأشهر الثمانية الأولى، لتستقرّ عند 88 ملياراً مقارنة بنحو 300 مليار بالفترة ذاتها من "عام الذروة العقارية"(2014).

وعزت ذلك إلى عدة عوامل؛ أهمّها انخفاض وتيرة التعاملات على الأراضي بدافع المضاربة، أو الإبقاء على هذه الأصول لفترات زمنية طويلة سعياً وراء تحقيق مكاسب قائمة على توقع بارتفاع أسعارها لاحقاً.

مكة المكرمة