قطر تبحث إمكانية استخدام الغاز كوقود للسفن البحرية

 قطر أكبر منتج للغاز الطبيعي المسال في العالم

قطر أكبر منتج للغاز الطبيعي المسال في العالم

Linkedin
Google plus
whatsapp
الاثنين، 22-02-2016 الساعة 14:34
الدوحة - الخليج أونلاين


وقعت شركة "قطر غاز" ومجموعة ميرسك (دنماركية)، وشركة "شل" قطر، مذكرة تفاهم، لبحث إمكانية استخدام الغاز الطبيعي المسال، كوقود بحري على مستوى منطقة الشرق الأوسط.

وبحسب بيان صحفي صادر عن "قطر غاز"، الاثنين، سيقوم الشركاء بالبحث في إمكانية فتح أسواق جديدة للغاز الطبيعي المسال، عن طريق استخدامه كوقود للسفن التجارية، الذي يعتمد حالياً على وقود الزيت الثقيل بشكل رئيس.

ونصت مذكرة التفاهم على أن تتولى قطر غاز "4"، وهو مشروع مشترك بين شركتي قطر للبترول وشل للغاز، توريد الكميات المطلوبة من الغاز الطبيعي المسال، لهذه المبادرة، بالتعاون مع شركة ميرسك لاين (لخطوط النقل البحري)، التي ستقوم باستخدام الغاز الطبيعي المسال لتشغيل السفن التجارية الخاصة بها.

وقامت "قطر غاز" مؤخراً، بالاحتفال بأول إنجاز من نوعه على مستوى العالم؛ عندما استخدمت الغاز الطبيعي المسال، بفاعلية، كوقود بحري بعد استبدال نظام محركات الديزل، بإحدى ناقلات الغاز المسال لديها، بنظام حقن الغاز إلكترونياً (M-Type).

وقال نيلز أندرسن، الرئيس التنفيذي لمجموعة ميرسك، في البيان، إن الخطوة تعد رائدة، في إدخال الغاز الطبيعي المسال كوقود مستدام في عمليات النقل البحري، للحد من انبعاثات أكسيد الكبريت".

وتعد شركة "قطر غاز" المملوكة لدولة قطر، وأُسست عام 1984، أولى الشركات العاملة في مجال صناعة الغاز الطبيعي المسال في البلاد، وأكبر شركة منتجة للغاز الطبيعي المسال في العالم، وتبلغ طاقتها الإنتاجية 42 مليون طن سنوياً.

أما "شل" قطر فهي أكبر مستثمر أجنبي في دولة قطر، باستثمارات قدرها 21 مليار دولار أمريكي على مدار العقد الماضي.

مكة المكرمة