قطر تنتج 790 ألف برميل من المكثفات يومياً في 2016

تواجه صناعة المكثفات في قطر والمنطقة عموماً تحديات بسبب أسعار النفط

تواجه صناعة المكثفات في قطر والمنطقة عموماً تحديات بسبب أسعار النفط

Linkedin
Google plus
whatsapp
السبت، 24-10-2015 الساعة 21:55
الدوحة - الخليج أونلاين


من المتوقع أن يقفز إنتاج قطر من المكثفات البترولية من 735 ألف برميل يومياً في العام 2014 إلى نحو 790 ألف برميل يومياً في العام 2016 بزيادة تقدر بنحو 7.4%.

ووفقاً لاستشارات الطاقة لمنظمة آسيا والمحيط الهادئ، من المتوقع أن تواصل قطر هيمنتها على صادرات المكثفات في العالم بنحو 555 ألف برميل يومياً في العام 2016، مقابل 402 ألف برميل للولايات المتحدة التي تهيمن على الإنتاج العالمي، والذي من المتوقع أن يبلغ 2.2 مليون برميل يومياً في العام 2016 لتحتل روسيا المركز الثالث من حيث الصادرات بنحو 125 ألف برميل يومياً.

وأكدت المنظمة، في تقرير لها نشر مؤخراً، ارتفاع الصادرات القطرية من 519 ألف برميل في العام 2014 يومياً، إلى 555 ألف برميل في العام 2016، بزيادة نسبة 7%.

وتعتبر قطر أكبر مصدر للمكثفات في آسـيا، وهـي تهيمن على أكثر مـن 30% مـن تجـارة المكثفات العالمية المنقولة بحراً، في حين تشير تقديرات وكالة الطاقة الدولية إلى أن إنتـاج المكثفات العالمي سـيصل إلى 7.8 مليـون برميـل يوميـاً في العـام 2015، ليرتفع إلى حوالي 9 ملايين برميـل يوميـاً بحلـول العـام 2020، وجميـع هـذه الزيـادات تقريبـاً مصدرهـا مـن الولايات المتحدة.

وتهدف مصفاة "رأس لفان" إلى مضاعفة قدرتها على معالجة المكثفات بحلول نهاية العام 2016، كما تهدف إلى رفع إنتاج النفتا بنسبة 42% لزيادة الصادرات بمقدار 4 مليارات متر مكعب.

وتشبه المكثفات البترولية الزيت الخام، ويتم تكريرها من خلال المصافي. وقامت قطر بتوسعة مصفاة "رأس لفان" لتكرير المكثفات البترولية، بحيث يسمح لها ذلك بإنتاج منتجات بترولية مكررة، بدلاً من بيع "لقيم" كمكثفات بترولية خام، وهذا يتماشى مع رؤية قطر 2030، كما يعمل على سد حاجات السوق من المنتجات البترولية المكررة كالجازولين ووقود الطائرات والديزل.

مكة المكرمة