"قطر للبترول" ترفع نسبة تملّك الأجانب في شركاتها لـ49%

أُنشئت قطر للبترول عام 1974

أُنشئت قطر للبترول عام 1974

Linkedin
Google plus
whatsapp
السبت، 31-03-2018 الساعة 13:15
الدوحة - الخليج أونلاين


قرّرت مجموعة "قطر للبترول"، السبت، رفع نسبة تملّك الأجانب في 4 شركات تابعة لها مدرجة بسوق الأوراق المالية إلى 49%.

وبحسب بيان صادر عن المجموعة، فإن الشركات هي: "الكهرباء والماء القطرية، وقطر للوقود (وقود)، والخليج الدولية للخدمات، ومسيعيد للبتروكيماويات القابضة".

وتبلغ نسبة تملّك الأجانب في هذه الشركات حالياً 25% من رؤوس أموالها، باستثناء "مسيعيد"، التي تبلغ 15%.

وأوضحت الشركة (حكومية) في بيانها أنها "وجهت باتخاذ الإجراءات اللازمة لتنفيذ القرار".

وأضافت أنها "وافقت أيضاً على رفع نسبة تملّك المساهم في وقود إلى 1%، وفي الخليج الدولية ومسيعيد إلى 2%".

ونقل البيان عن سعد بن شريدة الكعبي، الرئيس التنفيذي للشركة، قوله: إن "القرار يأتي في ظل تزايد قوة ومتانة الاقتصاد القطري، الذي تلعب فيه صناعة الطاقة دوراً أساسياً".

اقرأ أيضاً :

"قطر للبترول" تفوز بحق استكشاف 4 مناطق جديدة في البرازيل

وتابع الكعبي: إن "القرار سيعزّز سوق الأوراق المالية المحليّ وقدرته على جذب الاستثمارات المحلية والعالمية".

وفي يناير الماضي، أتاحت الدوحة للمستثمرين الأجانب التملّك بنسبة 100% في غالبيّة قطاعات الاقتصاد، بعدما كانت لا تزيد عن 49%.

وأُنشئت قطر للبترول عام 1974، وهي مؤسّسة وطنية تملكها الدولة، وتضطلع بكافة مراحل صناعة النفط والغاز في قطر.

وتشمل النشاطات الرئيسية للشركة والشركات التابعة لها ومشروعاتها المشتركة عمليات الاستكشاف وإنتاج وبيع النفط الخام، والغاز الطبيعي، وسوائل الغاز الطبيعي، والمنتجات البترولية المكرّرة، والبتروكيماويات، والإضافات البترولية، والأسمدة الكيماوية، والغاز الطبيعي المسال، والحديد والألمنيوم.

وتعتمد استراتيجية قطر للبترول في عمليات الاستكشاف والتطوير على اتفاقيات الاستكشاف والمشاركة في الإنتاج، واتفاقيات التطوير والمشاركة في الإنتاج، التي تعقدها مع كبرى شركات النفط والغاز العالمية.

مكة المكرمة