محكمة دولية تبرِّئ "موانئ دبي" من تُهم جيبوتية

موانئ دبي العالمية من أكبر مشغلي الموانئ في العالم

موانئ دبي العالمية من أكبر مشغلي الموانئ في العالم

Linkedin
Google plus
whatsapp
الثلاثاء، 21-02-2017 الساعة 17:42
أبوظبي - الخليج أونلاين


برّأت محكمة لندن للتحكيم الدولي، الثلاثاء، شركة موانئ دبي العالمية من الادعاءات الموجهة إليها بـ "سوء السلوك"؛ فيما يتعلق بفوزها بعقد امتياز لمدة 50 عاماً لتشغيل محطة حاويات "دوراليه" في جيبوتي.

وقال بيان صادر عن حكومة دبي، إن المحكمة رفضت جميع مزاعم المدعين (حكومة جيبوتي)، وحمّلتهم كافة نفقات التحكيم حتى تاريخه.

كما ألزمت المحكمة المُدّعين بدفع جميع التكاليف القانونية والنفقات التي تحمّلها المُدعى عليهم في التحكيم (موانئ دبي)، على أساس التعويض، بينما سيتم تحديد المبلغ من المحكمة ذاتها في قرار لاحق، بحسب البيان.

وفي العام 2014، تقدّمت حكومة جيبوتي بدعوى اتّهمت فيها موانئ دبي (حكومية) بتقديم مبالغ مالية إلى رئيس هيئة الميناء والمنطقة الحرة في جيبوتي آنذاك، عبد الرحمن بوريه؛ لضمان الفوز بعقد امتياز محطة "دوراليه" في 2006.

اقرأ أيضاً

"كردستان" توقع اتفاقاً نفطياً مع روسيا رغم الخلاف مع بغداد

وفي مارس/آذار 2016، رفضت المحكمة التجارية البريطانية المزاعم الموجهة ضد بوريه من قبل حكومة جيبوتي، والمتعلقة بتعاملاته مع موانئ دبي.

وفي العام 2009 افتتحت محطة حاويات "دوراليه"، عندما قامت موانئ دبي ببناء وتشغيل المحطة التي تربطها طرق مباشرة مع إثيوبيا.

وتعتبر محطة دوراليه أكبر محطة حاويات في أفريقيا، ويسهم قطاع النقل بنحو ثلث الناتج المحلي الإجمالي لجيبوتي، وفق بيانات سابقة للحكومة.

أما موانئ دبي العالمية التابعة لمجموعة "دبي العالمية"، المملوكة لحكومة الإمارة، فتعد من أكبر مشغلي الموانئ في العالم، وتضم محفظة أعمالها أكثر من 77 محطة بحرية موزعة على ست قارات، بما في ذلك المشاريع الجديدة قيد الإنجاز في كل من الهند وأفريقيا وأوروبا والشرق الأوسط.

مكة المكرمة