مسؤول فلسطيني: مليار دولار واردات غذائية وزراعية من إسرائيل

الدكتور محمد مصطفى رئيس صندوق الاستثمار الفلسطيني

الدكتور محمد مصطفى رئيس صندوق الاستثمار الفلسطيني

Linkedin
Google plus
whatsapp
الأربعاء، 08-07-2015 الساعة 15:11
القدس المحتلة - الخليج أونلاين


كشف مستشار الرئيس الفلسطيني للشؤون الاقتصادية رئيس صندوق الاستثمار الفلسطيني، محمد مصطفى، أن إجمالي الواردات الغذائية والزراعية الفلسطينية السنوية من إسرائيل يبلغ مليار دولار.

وأضاف خلال مشاركته في حفل توقيع اتفاقية شراكة مع اتحاد الصناعات الغذائية، أن عدة اتفاقيات وقعت، يوم الأربعاء، لتعزيز الصناعات الفلسطينية وتقويتها في السوق المحلي، وتعزيز الصادرات الغذائية.

وتابع مصطفى "نهدف من هذه الاتفاقيات التي وقعت مع العديد من الشركات والمصانع الغذائية الفلسطينية، إلى تخفيف الورادات الغذائية من إسرائيل، وتخفيف تبعيتنا لها، وتعزيز الصادرات الفلسطينية، وتوفير فرص عمل جديدة في السوق المحلية".

وبحسب أرقام أوردها مستشار الرئيس، فإن الصادرات الغذائية تحتل المرتبة الثانية بعد صادرات الحجر والرخام، "ونريد رفع حصة الصادرات الغذائية لتحتل المرتبة الأولى".

ووفق أرقام الجهاز المركزي للإحصاء الفلسطيني، فإن متوسط الصادرات الفلسطينية، سنوياً، يبلغ قرابة 870 مليون دولار أمريكي، في حين تتجاوز قيمة الواردات السنوية من العالم 5 مليارات دولار أمريكي، غالبيتها قادمة من إسرائيل.

وتبلغ واردات الفلسطينيين من الصناعات الغذائية سنوياً من إسرائيل نحو 550 مليون دولار أمريكي، في حين تبلغ الواردات الفلسطينية من إسرائيل في قطاع الزراعة قرابة 450 مليون دولار أمريكي سنوياً، بحسب مصطفى.

ويبلغ عدد العاملين في قطاع الصناعات الغذائية قرابة 15 ألف موظف وعامل، كما تشكل المنشآت العاملة في الصناعات الغذائية ما نسبته 14٪ من إجمالي المنشآت الاقتصادية العاملة في فلسطين، وفق بيان صادر عن صندوق الاستثمار الفلسطيني.

وصندوق الاستثمار الفلسطيني مؤسسة شبه حكومية تدير أموالاً لمنظمة التحرير الفلسطينية داخل فلسطين وخارجها، وتعمل في قطاعات الطاقة والاتصالات والبناء، والقطاع العقاري.

وكان مصطفى قد أعلن منتصف الشهر الماضي عن خطة تهدف للنهوض بالاقتصاد الفلسطيني وتعزيز مساره؛ بهدف تخفيف التبعية الاقتصادية لإسرائيل، على أن يكون قطاعا الطاقة والصناعات الغذائية، في مقدمة القطاعات الاقتصادية التي سيتم البدء بإحداث تغييرات فيها لتعزيز المنتج المحلي.

مكة المكرمة