مصر.. الحكومة تزيد عبء المواطن وترفع أسعار الغاز بنسبة جنونية

الرابط المختصرhttp://cli.re/LmAZK4

مصريات يحملن أسطوانات الغاز المنزلي

Linkedin
Google plus
whatsapp
السبت، 21-07-2018 الساعة 18:27
القاهرة - الخليج أونلاين

تعتزم مصر رفع أسعار الغاز الطبيعي للمنازل وبعض الأنشطة التجارية بدءاً من شهر أغسطس المقبل، بنسبة تتراوح ما بين 33.3 إلى 75%.

ونشرت الجريدة الرسمية، السبت، قراراً لرئيس مجلس الوزراء، مصطفى مدبولي، متضمناً الأسعار الجديدة لشرائح استهلاك الغاز الطبيعي المنزلي والتجاري.

وحددت الحكومة 3 شرائح للاستهلاك؛ الأولى من صفر حتى 30 متراً مكعباً ويتم حسابها على 175 قرشاً للمتر المكعب، بدلاً من 100 قرش سابقاً، بزيادة نسبتها 75%.

وبحسب قرار رئيس الوزراء، ارتفع سعر المتر للشريحة الثانية، التي تبدأ ممَّا يزيد على 30 متراً مكعباً وحتى 60 متراً مكعباً، إلى 250 قرشاً للمتر المكعب، بزيادة نسبتها 42.8%، عن السعر السابق، الذي كان يقدر بـ175 قرشاً.

وارتفع سعر المتر للشريحة الثالثة والتي تبدأ ممَّا يزيد على 60 متراً مكعباً إلى 300 قرش للمتر المكعب، بنسبة زيادة قدرها 33.3%، حيث كانت تباع بـ225 قرشاً للمتر الواحد.

وقال القرار إن تعديل أسعار الغاز الطبيعي للمنازل جاء تنفيذاً لقرار مجلس الورزاء، في يونيو الماضي، الخاص بتنفيذ إجراءات ترشيد دعم المنتجات البترولية والغاز الطبيعي.

ومن المقرر أن يعمل بالقرار بداية من الكمية المستهلكة اعتباراً من أول الشهر التالي لتاريخ نشر القرار بالجريدة الرسمية.

وكانت الحكومة قد قررت في منتصف شهر يونيو الماضي رفع أسعار الوقود بنسبة تتراوح ما بين 17.4 إلى 66.6%.

وتسعى وزارة البترول والثروة المعدنية إلى زيادة معدلات توصيل الغاز الطبيعي للمنازل، حيث تستهدف توصيله إلى نحو 1.350 مليون وحدة سكنية خلال العام المالي الجاري.

ورفعت وزارة المالية مخصصات توصيل الغاز الطبيعي للمنازل في مشروع موازنة العام المالي المقبل، بنسبة 192%، لتصل إلى 3.5 مليارات جنيه، مقابل 1.2 مليار جنيه خلال مشروع موازنة العام المالي الحالي، وفقاً للبيان المالي التمهيدي لمشروع الموازنة العامة للدولة للعام المالي 2018 - 2019.

وقبل نحو 5 سنوات، رفعت مصر سعر الأسطوانة للمرة الأولى في عقدين، قبل محادثات مع صندوق النقد الدولي بخصوص قرض قيمته 4.8 مليارات دولار، لكن سرعان ما انهارت المحادثات، وجاء ارتفاع الأسعار بنتيجة عكسية إذ قلص دعم الطاقة للمصريين الفقراء.

وتواجه مصر أسوأ أزمات الطاقة منذ سنوات، وتسعى للحصول على إمدادات وقود كافية لاستهلاك الصيف، لتجنب اندلاع غضب شعبي من جراء انقطاع الكهرباء.

مكة المكرمة