مصر تتوقع زيادة أعداد السائحين والإيرادات 5-10%

تعد إيرادات السياحة بمصر مصدراً رئيسياً للعملة الصعبة

تعد إيرادات السياحة بمصر مصدراً رئيسياً للعملة الصعبة

Linkedin
Google plus
whatsapp
الاثنين، 15-09-2014 الساعة 10:36
القاهرة - الخليج أونلاين


توقع وزير السياحة المصري زيادة أعداد السائحين والإيرادات بين 5-10 بالمئة في العام الحالي وبين 15 و20 بالمئة في 2015، معولاً على زيادة الاستقرار بعد الانتخابات البرلمانية المزمعة.

وقال الوزير هشام زعزوع لـ رويترز، الأحد (09/14): "أتمنى دخول 2015 بقوة وأن يكون الاستقرار متوفراً بشكل أكبر، لنستعيد الأرقام الحقيقية لما كنا عليه في 2010".

وأضاف زعزوع: "أركز حالياً على استعادة الطلب لمصر، وعندما أستعيد الطلب ستتحرك الأسعار بشكل إيجابي"، مؤكداً أنه "لدينا نحو 225 ألف غرفة، وعندما تكون نسب الإشغال بين 80 و90 بالمئة ستتحسن الأسعار وتزداد نسب إنفاق السائح".

وكانت وزارة السياحة المصري قالت في أغسطس/ آب الماضي، إن إيرادات البلاد من السياحة هبطت 24.7 بالمئة في النصف الأول من 2014 مع انخفاض عدد الزوار، بسبب تداعيات حادث تفجير حافلة سياح في طابا مؤخراً.

ونقلت الوزارة آنذاك عن عادلة رجب، المستشارة الاقتصادية للوزارة، قولها إن عدد السائحين الوافدين إلى مصر خلال النصف الأول من العام تراجع بنحو 25 بالمئة إلى 4.5 مليون سائح، وإن الإيرادات تراجعت 24.7 بالمئة "لتتجاوز ثلاثة مليارات دولار" في تلك الفترة.

وتعتبر إيرادات السياحة وقناة السويس وتحويلات المصريين في الخارج مصدراً رئيسياً للعملة الصعبة في البلاد.

وفي عام 2013 انخفضت إيرادات مصر من السياحة بنسبة 41 بالمئة إلى 5.9 مليار دولار، وبلغ عدد السائحين 9.5 مليون سائح بانخفاض كبير عن مستواه قبل الاضطرابات التي أعقبت انتفاضة يناير 2011.

وكانت مصر قد اجتذبت نحو 14.8 مليون سائح في عام 2010.

مكة المكرمة