منتدى الأعمال والاستثمار يفتح أسواق بريطانيا أمام قطر

حجم التجارة بين قطر وبريطانيا 5 مليارات جنيه إسترليني

حجم التجارة بين قطر وبريطانيا 5 مليارات جنيه إسترليني

Linkedin
Google plus
whatsapp
الاثنين، 13-03-2017 الساعة 13:24
الدوحة - الخليج أونلاين


تستضيف بريطانيا في 27 مارس/آذار الجاري أكبر وفد أعمال قطري على الإطلاق، من خلال عقد منتدى للأعمال والاستثمار بين البلدين، كجزء من حملة بريطانية، للمساهمة في تنمية وتعزيز اقتصاد المملكة المتحدة.

وبحسب صحيفة "الراية" القطرية، يعقد اليوم الأول من المنتدى "القطري - البريطاني للأعمال والاستثمار" في مدينة لندن، حيث تستعرض الشركات القطرية الفرص التي يوفرها الاقتصاد القطري ذو الطابع المتنوّع للمملكة المتحدة، ثم ستستضيف مدينة "برمنغهام" اليوم الثاني من المنتدى، وتستعرض الشركات البريطانية مشاريعها البارزة الجاهزة للاستثمار.

ومن المتوقع أن ينتج عن المنتدى، الذي سيعقد على مدى يومين، عدد من الاتفاقيات الكبرى التي ترقى إلى مستويات كبيرة من الاستثمارات الجديدة، ما سيوفر مليارات الجنيهات عبر المملكة المتحدة، بما في ذلك المناطق الشمالية و"ميدلاندز".

يُشارك في المنتدى وزراء وممثلون حكوميون رفيعو المستوى من قطر والمملكة المتحدة، بحضور وزير التجارة الدولية البريطاني، ليام فوكس، وعلي شريف العمادي، وزير المالية القطري، كما يتوقع أن يشارك في المنتدى العديد من الرؤساء التنفيذيين للشركات وقادة مجالس وأكاديميين رفيعي المستوى.

وقال علي شريف العمادي، وزير المالية القطري: إن "دولة قطر والمملكة المتحدة لديهما تاريخ اقتصادي مشترك طويل ومثمر، ونحن نعتزم البناء على هذه الشراكة، في وقت تصوغ فيه المملكة المتحدة دوراً جديداً لنفسها في العالم".

وأضاف العمادي: إن "خطتنا لإقامة اقتصاد معرفي تنافسي في تسارع مستمرّ، وهي توفر فرصاً جديدة للشركات البريطانية.. كما أن خططنا لزيادة الاستثمارات في المملكة المتحدة ستساهم في نمو فرص العمل في جميع أنحاء البلاد".

ومن جهته، قال وزير التجارة الدولية البريطاني، ليام فوكس: إن "الحكومة البريطانية واضحة في هدفها، وهو بناء بريطانيا أكثر قوة وعدلاً، حيث تتوزع الثروة والفرص على المجتمع بأكمله، وليس فقط في لندن والمناطق الجنوبية الشرقية".

وأضاف فوكس: إن "استضافة هذا المنتدى في مدينة برمنغهام يمنحنا الفرصة لنظهر للمستثمرين الإمكانيات غير المستغلة الموجودة في هذه المدينة وأجزاء أخرى من البلاد"، متابعاً: "نحن ندعم الشركات للاستثمار في مستقبل بريطانيا البعيد، ونهيئ لها الظروف المواتية للازدهار، وذلك عبر جعل بريطانيا منارة للتجارة الحرة حول العالم".

اقرأ أيضاً :

الجبوري يدعو العرب لتسوية "تاريخية" ويحذر من تقسيم المنطقة

وتعتبر دولة قطر ثالث أكبر سوق للصادرات البريطانية في الشرق الأوسط، وتستحوذ على نحو 35 مليار جنيه إسترليني من الاستثمارات الموجودة في بريطانيا.

ويقدّر حجم التجارة الثنائية بين قطر وبريطانيا بأكثر من 5 مليارات جنيه إسترليني سنوياً، في حين تواصل العلاقات بين البلدين ازدهارها ونموها.

وكانت رئيسة الوزراء البريطانية، تيريزا ماي، أكّدت خلال قمة مجلس التعاون الخليجي التي عقدت في البحرين في ديسمبر/كانون الأول الماضي، التزام المملكة المتحدة تجاه الشراكة الحقيقية مع دولة قطر، خاصة في مجالات الأمن والدفاع والتجارة.

مكة المكرمة