منحة العمل في قطر تداعب خيال 136 ألف أردني

الرابط المختصرhttp://cli.re/Lo8rjg

وزارة العمل الأردنية

Linkedin
Google plus
whatsapp
الجمعة، 17-08-2018 الساعة 12:19
عمان- الخليج أونلاين

أعلنت وزارة العمل الأردنية، الخميس، أن عدد الذين تقدّموا للعمل بدولة قطر، في إطار  المنحة التي قدّمتها الدوحة وخصّصت فيها 10 آلاف وظيفة كمساعدة للاقتصاد الأردني، بلغ 136 ألف متقدّم.

وقال وكيل عام وزارة العمل الأردنية، رئيس اللجنة الفنية التنفيذية للوظائف في قطر، هاني خليفات، إن هذه الإحصائية "جاءت بعد دراسة ومراجعة وتحليل البيانات التي تم تسجيلها على المنصة الأردنية ـ القطرية للوظائف".

وأضاف في تصريح صحفي: إن "نسبة المتقدّمين من الذكور بلغت 73% مقابل 27% من الإناث، وذلك لستة قطاعات شملت التربوي والتعليمي والجامعي بنسبة 32.8%، والتجاري 29.7%، والمقاولات 16.8%، والمصرفي والمالي 10.4%، والصحة والخدمات الطبية 8.4%، والرياضي 1.9%".

وتابع خليفات حديثه بالقول: إن "هناك تنسيقاً مع الجانب القطري لتوفير فرص عمل جديدة في قطاعي التمريض وأعمال الزراعة، وستتم إضافة قطاعات جديدة على منصّة التوظيف، بدايةً من الأسبوع القادم، لتشمل هذين القطاعين، إضافة إلى أيقونة جديدة على المنصة تحت اسم قطاعات أخرى لاستيعاب أي طلب جديد من الجانب القطري".

وكانت قطر قد أعلنت، في يوليو الماضي، تخصيص 10 آلاف وظيفة للأردنيين في مختلف المجالات، و500 مليون دولار للاستثمار في البنى التحتية، وذلك دعماً للأردن في أعقاب الاحتجاجات التي شهدها بسبب تردّي الأوضاع الاقتصادية.

وشهدت المملكة الأردنية، في مايو الماضي، موجة احتجاجات واسعة ضد مشروع قانون ضريبة الدخل، وقدّمت حكومة هاني الملقي على أثرها استقالتها.

وكلّف الملك عبد الله الثاني، عمر الرزاز تشكيل حكومة جديدة خلفاً لحكومة الملقي، إلا أن الحكومة الأردنية الجديدة تواجه هي الأخرى ملفّات اقتصادية ثقيلة.

ويعيش الأردنيون، منذ مطلع 2018، تحت موجة غلاء حادّة في أسعار السلع الرئيسة والخدمات، طالت الخبز، أبرز سلعة شعبية بالسوق المحلية.

وكان المرصد العمالي الأردني قد ذكر، في تقرير له، مطلع أغسطس الجاري، أن معدلات البطالة بين الشباب في الأردن من بين أعلى النسب في العالم، إذ تبلغ 47.7% للفئة العمرية بين 15 و19 عاماً، و37.6% للفئة العمرية بين 20 و24 عاماً"، مشيراً إلى أن هذه البيانات تستند إلى تقرير العمالة والبطالة الأخير الصادر عن دائرة الإحصاءات العامة للربع الأول من العام الجاري.

مكة المكرمة