هذا ما فعلته إيران قُبيل عقوبات واشنطن الجديدة

الرابط المختصرhttp://cli.re/gM3m3w

واشنطن تستعدّ لفرض عقوبات جديدة

Linkedin
Google plus
whatsapp
الاثنين، 06-08-2018 الساعة 15:22
طهران – الخليج أونلاين

سمح البنك المركزي الإيراني، الاثنين، لمكاتب الصرافة باستئناف العمل بعد الحظر الذي فُرض في مارس الماضي، مع تصاعد حدّة الأزمة الاقتصادية، تزامناً مع عقوبات أمريكية جديدة.

وقال محافظ البنك الإيراني، عبد الناصر همتي، للتلفزيون الرسمي، في وقت متأخّر أمس الأحد: إن "مكاتب الصرافة مسموح لها ببيع وشراء العملات الأجنبيّة" مرّة أخرى.

وأضاف أنه سيتم السماح مرة أخرى للمؤسَّسات والشركات التجارية بجلب الذهب والعملات الأجنبية إلى إيران، لافتاً إلى أن القرار سيُبدأ العمل به غداً الثلاثاء.

وأفاد المسؤول المصرفي بأن السعر الرسمي سيبقى عند 42 ألف ريال إيراني مقابل الدولار الأمريكي، بالنسبة إلى الواردات الحيويّة؛ مثل الأدوية والمواد الغذائية.

في السياق ذاته قال همتي إن قرار الحكومة، في أبريل الماضي، فرض سعر صرف واحد للدولار تسبّب بـ"مشكلات خطيرة" للبلاد.

وتضاعف سعر العملات الأجنبيَّة مؤخّراً في السوق السوداء الإيرانية، ومنذ مطلع العام الجاري خسر الريال نحو ثلثي قيمته.

وتستعدّ الولايات المتحدة لفرض الحزمة الأولى من العقوبات الجديدة ضد إيران، ابتداءً من  اليوم الاثنين، والتي ستحول دون استخدام إيران للدولار الأمريكي في تعاملاتها التجارية؛ ما يوجه ضربة لعمليَّات تصدير النفط.

ومن المنتظر أن تؤثّر العقوبات في دول أخرى؛ حيث أعلنت واشنطن أنها ستفرض عقوبات ضد الدول التي لا تلتزم بقرارها عبر مواصلة التجارة مع إيران.

مكة المكرمة