2014.. أداء ونمو حاسم للصيرفة الإسلامية في الكويت

تتمتع المصارف الإسلامية في الكويت بحصة سوقية تصل إلى 43 بالمئة

تتمتع المصارف الإسلامية في الكويت بحصة سوقية تصل إلى 43 بالمئة

Linkedin
Google plus
whatsapp
الاثنين، 29-12-2014 الساعة 16:04
الكويت - الخليج أونلاين


تتجه المصارف الإسلامية في الكويت إلى إنهاء عام 2014 بأرقام حاسمة فيما يتعلق بالأداء والربحية ونسب النمو.

وحققت المصارف الإسلامية الخمسة، خلال الأرباع الثلاثة المنتهية نحو 160 مليون دينار من إجمالي 490 مليوناً، وكان بنك بوبيان أكثر المصارف الإسلامية نمواً في الربحية، وثاني أفضل المصارف التقليدية والإسلامية من ناحية النمو، بحسب ما ذكرت وسائل إعلام كويتية.

وتتمتع المصارف الإسلامية في الكويت بحصة سوقية تصل إلى 43 بالمئة، وهي مرشحة للنمو في ظل إقبال كبير على خدمات المصرفية الإسلامية.

وتختزن المصارف الإسلامية مجتمعة أصولاً تقترب من 75 مليار دولار، جزء كبير منها يذهب إلى بيت التمويل الكويتي، الكيان الأعرق والأكثر انتشاراً وتوزعاً في هذا مجال.

تحديات

ولم يخل 2014 من تحديات واجهتها المصارف الإسلامية كما بقية المصارف؛ فهي تواجه منافسة شرسة من مثيلاتها الإسلامية والتقليدية لزيادة الحصص السوقية، أو على الأقل الإبقاء على ما لديها دون تغيير، بالإضافة إلى تحديات تأمين السيولة وزيادة الودائع وجذب العملاء والمنافسة على ما يطرح من أعمال ومشروعات حكومية.

وتحتاج المصارف الإسلامية لتنهي العام 2014 بنتائج قوية، إلى زخم قوي لمواصلة النمو في الأعوام التالية، نموٌّ قد يحتاج إلى تحسن البيئة التشغيلية، وإلى مزيد من الابتكار واللياقة والاستعداد للتطور، دون الخروج عن الأطر الشرعية الملازمة لهذه المصرفية.

مكة المكرمة