"أوسكار" تتخلى عن رأي النقاد وتضيف جائزة لأفضل فيلم جماهيري

الرابط المختصرhttp://cli.re/6VXYeV

الجائزة تعتمد على رأي النقاد في منح جوائزها

Linkedin
Google plus
whatsapp
الخميس، 09-08-2018 الساعة 11:39
واشنطن - الخليج أونلاين

يعتزم مجلس إدارة أكاديمية فنون وعلوم الصور المتحركة، ضمن خطوات جديدة اتخذها لتغيير شكل جائزة أوسكار، طرح فئة جوائز جديدة تحتفي بـ"أفضل فيلم ناجح جماهيرياً"، بغضّ النظر عن رأي النقاد.

ووفقاً لما نشره موقع "بي بي سي"، الخميس، فإن الأكاديمية قالت في رسالة للأعضاء، إن "الشروط والتفاصيل الأساسية لخوض المنافسة على الجائزة سيعلَن عنها في وقت لاحق".

ولم يعرف بعدُ ما إذا كانت التعديلات الجديدة ستفعّل في حفل توزيع جوائز الأوسكار المقبل، في فبراير 2019.

وشهدت السنوات الماضية استبعاد أفلام حققت إيرادات كبيرة على مستوى شُباك التذاكر ولم تحصل على جائزة أوسكار، من بينها أفلام "ماما ميا" و"أفاتار" و"مهمة مستحيلة".

 

وقد تسهم فئة الأفلام الجماهيرية في تخفيف الاعتماد على رأي النقاد، لا سيما أن الكثير من الأفلام التي تعترف بها الأكاديمية وتمنحها جوائز أوسكار "بعيدة كل البعد عن الواقع"، ولا تعكس ما يرغب الجمهور في مشاهدته.

كما اتخذ مجلس إدارة الأكاديمية قراراً بتقديم موعد حفل الأوسكار عام 2020، وتقليل مدة الحفل لتكون ثلاث ساعات؛ بغية جعل الحفل متاحاً لأكبر عدد من المشاهدين في شتى أرجاء العالم.

ومن أجل التوفيق بين جميع فئات الجوائز البالغ عددها 24 جائزة، ستُقدَّم بعض الجوائز خلال الفواصل الإعلامية، لتذاع لحظات الفوز بالجائزة في وقت لاحق بعد إجراء مونتاج.

وجائزة "الأوسكار" تقدمها سنوياً أكاديمية فنون وعلوم الصور المتحركة، وهي من أرفع الجوائز السينمائية في الولايات المتحدة، ويعدها البعض أهم جائزة سينمائية في العالم.

مكة المكرمة