إسلام جاويش.. سجنته رسومه الجريئة وأطلقه تضامن الناشطين

يستخدم جاويش الرسم لتوجيه نقد اجتماعي وسياسي ساخر

يستخدم جاويش الرسم لتوجيه نقد اجتماعي وسياسي ساخر

Linkedin
Google plus
whatsapp
الثلاثاء، 02-02-2016 الساعة 12:25
مي خلف


حلقة جديدة في سلسلة الإجراءات القمعية التي تتخذها مصر ضد حرية التعبير، ومحاولة أخرى لجعل ذكرى ثورة 25 يناير مناسبة سنوية لملء السجون بمعتقلي الرأي والفن الناقد والداعي للحرية.

رسام الكاريكاتير الشاب إسلام جاويش كان آخر ضحية، إذ ألقى الأمن المصري القبض عليه، الأحد، بتهم أكثر إضحاكاً من مضمون رسوماته الساخرة التي ينشرها على "الورقة" التي يتابعها أكثر من مليون ونصف مليون معجب في موقع "فيسبوك".

24 ساعة أمضاها "جاويش" ما بين قسم ونيابة مدينة نصر قبل صدور قرار بإخلاء سبيله، مساء الاثنين، إثر موجة تضامنية كبيرة معه من عدة جهات، في صدارتها مواقع التواصل الاجتماعي، وزملاؤه رسامو الكاريكاتير، إلى جانب حملة توقيعات مشتركة لأحزاب وشخصيات عامة.

تهم واهية

فبحسب ما ورد عن وزارة الداخلية المصرية، فالتهم الموجهة له هي: إدارة صفحة فيسبوك دون "ترخيص"، إلى جانب "انتهاك قانون حماية الملكية الفكرية" عن طريق استخدام برامج حاسوب "مقلّدة". ومن الأحراز التي وجدت في شقة إسلام والتي قيّدت في ملفه لتستخدم أدلة ضدّه هي "راوتر" ونسخة غير أصلية من برنامج التشغيل "ويندوز".

الذكرى الخامسة#الورقة

‎Posted by ‎الورقة - إسلام جاويش‎ on‎ 25 يناير، 2016

وعلى الرغم من أن التهم الرسمية لا علاقة لها بمضامين الرسومات التي تتناول بشكل ساخر موضوعات اجتماعية وسياسية بشكل مباشر أحياناً ورمزي في أحيان أخرى، إلا أن ضعف التهم الموجهة للرسام وبعدها عن الواقع تدفع المتابعين للجزم بأن الاعتقال هو محاولة لتخويف جاويش وثنيه عن الاستمرار بالنشر الناقد والساخر والتعليق على الأحداث اليومية في الساحة المصرية وعلى الشخصيات السياسية والقرارات الرسمية.

وقد يكون التفاعل غير العادي الذي تلاقيه منشورات "الورقة" من المتابعين أقلقت السلطات أكثر، فعدد المعجبين بها فاق المليون و600 ألف معجب، إلى جانب تفاعل إدارة الصفحة مع التعليقات بشكل مستمر عن طريق الرد برسومات بسيطة داخل التعليقات، وهو ما يجعل من الصفحة ليست مجرد عرض لأعمال فنان معين، بل ساحة مجتمع تفاعلية يعبر فيها الجميع عن آرائهم ويخوضون فيها نقاشات متنوعة وفقاً لموضوعات الكاريكاتير.

توفيق عكاشة#الورقة

‎Posted by ‎الورقة - إسلام جاويش‎ on‎ 12 يناير، 2016

الرئيس يستلم مهام اللجنة#الورقة

‎Posted by ‎الورقة - إسلام جاويش‎ on‎ 12 يناير، 2016

استفتاء شخصية العام 2015اختار الشخصية المفضله واكتب رقمها في كومنت وهنعمل تصفيات لحد شهر 1#الورقة

‎Posted by ‎الورقة - إسلام جاويش‎ on‎ 31 ديسمبر، 2015

ونظراً لشهرة "الورقة" وأهميتها في صياغة الوعي عن طريق نشر النكتة السياسية والسخرية الناقدة، تفاعل المغردون بشكل كبير مع خبر اعتقال إسلام جاويش، وأطلقوا حملات عبر عدة وسوم عفوية تعبيراً عن التضامن معه ورفض إجراءات الأمن المصري ضده والمطالبة بالإفراج الفوري عنه.

فعبر وسم يحمل اسم الرسام: "#إسلام_جاويش"، ووسم: "#دولة_بتخاف_من_ورقة"، قام المغردون بنشر كاريكاتيرات "الورقة" كخطوة مضادة لاعتقال الرسام، ومنهم من رسم كاريكاتيراً خاصاً تعليقاً على الاعتقال.

كما سخرت الكثير من الشخصيات المعروفة في الوسط الثقافي والإعلامي من قرار وزارة الداخلية، مثل الشاعر عبد الرحمن يوسف، والإعلامي أسعد طه، والفنانة الفلسطينية ريم بنّا، وشخصيات مصرية بارزة مثل جمال عيد ووائل خليل، الذين رأوا أن اعتقال الرسام يثبت "رعب الدولة من قوة الفكرة"، وضعفها، وانتقدوا معاقبة فنان بتهمة غير منطقية، في حين أن فضائح الفساد في الفترة الأخيرة طالت شخصيات سياسية كبيرة ولم تتخذ ضدها أي إجراءات.

مكة المكرمة