التلفزيون السعودي يقتحم اللهجات العربية بمسلسل سوداني

"وهج الشفق" أول مسلسل سوداني يعرض على التلفزيون السعودي

"وهج الشفق" أول مسلسل سوداني يعرض على التلفزيون السعودي

Linkedin
Google plus
whatsapp
السبت، 31-12-2016 الساعة 16:11
الرياض - الخليج أونلاين


انطلق عرض المسلسل السوداني "وهج الشفق" على القناة الثقافية السعودية، في سابقة هي الأولى من نوعها؛ إذ يعرض للمرة الأولى مسلسل سوداني على شاشة التلفزيون السعودي منذ انطلاق بثه الرسمي في عام 1965.

وأنتج مسلسل "وهج الشفق" في العام 2002، وهو من بطولة موسى الأمير، وصالح عبد القادر، وفاطمة أحمد، وسحر إبراهيم وعبد الرحمن الشبلي، والسيناريو والقصة والإخراج للفاتح البدوي، وهو في إطار اجتماعي لا يخلو من المفارقات الكوميدية وخفة الظل.

ونقلت "العربية" عن مدير القناة الثقافية المكلف، عبد العزيز العيد، قوله: "لدينا رؤية مشتركة في الانفتاح على عمقنا العربي، وهذه الخطوة يعقبها اتفاقات قادمة، وسنحاول أن نقرب في البعد الثقافي ما بين اللهجات العربية، وهدفنا الحصول على المتابعة وليس بث معتاد المحتوى اليومي والمكرر، وسنتخذ خطوات مهمة في هذا المسار".

اقرأ أيضاً :

قطر تشاهد "أرطغرل" بالعربي.. الرجل الذي غيّر خريطة العالم

وأضاف العيد: "اللهجة ليست عائقاً بيننا وبين الأخوة في السودان، وهناك بعض الآراء التي وصلتني وهي محل اهتمامنا واحترامنا".

وأوضح أن المسلسل السوداني "وهج الشفق" يتم اختيار وقت الذروة في القناة الـ(11) مساءً موعداً لعرضه، و12 ظهراً موعداً للإعادة لمدة شهر كامل باستثناء يوم الجمعة.

وأضاف: "نحن مبتهجون أنا وزملائي في القناة بهذه الخطوة، ونراهن على الوعي والشعور القومي العربي، ونعتقد جازمين أننا سننجح؛ لأن هناك شعور محبة وود عميق متبادل بيننا وبين الأخوة السودانيين، سواء الذين يعيشون بيننا هنا أو الذين هناك في بلدهم".

وشدد على أن المسلسل لو استطاع جذب 50 ألف مشاهد فإن ذلك سيكون نجاحاً له، في الوقت الذي يقترب فيه عدد السودانيين في المملكة من حاجز الـ(800) ألف، يشكلون بهذا الرقم أكبر جالية سودانية في العالم.

وبين العيد، الذي يعد كبيراً للمذيعين وأحد المخضرمين في التلفزيون السعودي، أن الفضاء العربي لا يوجد فيه سوى 3 قنوات تحمل تسمية الثقافية؛ وهي النيل الثقافية وهي الأطول عمراً على حد وصفه، والثقافية السعودية وقناة عمان الثقافية.

وتابع: "هذا يعني أن المجال رحب لنا لتحقيق أهدافنا التي أنشئت القناة من أجلها، وأحد أهدافها التقريب بين الشعوب العربية، والفن والدراما ركنان في ذلك، وهناك شعور وود فطري بيننا وبين الأشقاء السودانيين".

ونفى في الوقت نفسه أن يكون لضعف ميزانية القناة دوراً في طرق أبواب هذه التعاونات، وقال: "ليس صحيحاً ذلك، هذا الأمر متفق عليه من قبل، وكل من قال نحترم له رأيه، لا نكترث بالآراء ونحترمها طالما لم تصل إلى السباب والشتائم، ومن حق الناس أن تقول رأيها، ونؤمن بالرأي والرأي الآخر سواء في موقع القناة أو موقعي ونحترم الجميع".

وعن سبب اختيار هذا المسلسل بعينه رغم أنه أنتج في العام 2002، قال إن هذا أول تعاون بيننا وبين التلفزيون السوداني، ونرحب به، وهم رشحوه ويرون أنه جدير بتمثيل السودان، مرحباً في الوقت نفسه بأي تواصل عربي من شأنه أن يرفع المحتوى الثقافي للقنوات العربية.

مكة المكرمة