الدوحة تحتضن مزاد "الفن الإسلامي والاستشراقي"

مقر المزاد في الحي الثقافي "كتارا"

مقر المزاد في الحي الثقافي "كتارا"

Linkedin
Google plus
whatsapp
الجمعة، 04-03-2016 الساعة 18:48
الدوحة - الخليج أونلاين


تقيم دار الباهي للمزادات حفل الافتتاح الرسمي، وعرض الأعمال الفنية للمزاد الأول "الفن الإسلامي والاستشراقي"، يوم الأحد المقبل، في المؤسسة العامة للحي الثقافي "كتارا" بالعاصمة القطرية الدوحة.

ووفقاً للصحافة المحلية، تسعى دار الباهي للمزاد إلى تصدّر عالم بيع القطع الأثرية، واللوحات، والساعات، والسيارات، والمجوهرات في المنطقة، كما تهدف الدار لزيادة المعرفة عن الفنون الكلاسيكية، إضافة إلى التسويق، والتقدير واستيعاب الثقافة على مستوى دولي، وتلتزم بتأمين خدمات عالية الجودة ومساعدة الزبائن في الحصول على أنسب الأسعار ضمن السوق الدولية للفنون.

وتتضمن الدار العديد من اللوحات والمنحوتات الاستشراقية، حيث رسمَ في بداية القرن التاسع عشر، عدد كبير من الفنانين الأوروبيين لوحات رمزية عن الشرق (الذي يرمز إلى بلاد آسيا الصغرى، والمشرق، ومصر، وشمال أفريقيا)، مستمدين وحيهم من مسافرين، وكتاب ودبلوماسيين زاروا المنطقة.

وساهم هذا الأمر في إضفاء طابع رومانسي عن "الشرق"، اعتُبر من قِبل بعض أصحاب النظريات "فكرة مستعمرة"، واستشعر هواة جمع القطع التاريخية الروح الإيجابية المنبعثة من إيحاءات رسومات الفنانين، وأيقنوا صدق نواياهم في ترجمة ثقافة الشرق وإبداعاتها، وتتميّز هذه التجربة بالدقّة في رسم ضوء الصحراء، وألوانها، والأنسجة، والأسواق الشرقية، إلى المساجد والمشاهد في شوارع المدن.

ويدعم قسم الفن المعاصر للشرق الأوسط في مزاد دار الباهي الفنانين المعاصرين في المنطقة والفنانين الصاعدين، حيث تعمل الدار على مساعدتهم لإدراج أعمالهم الفنية وعرضها من خلال مزاداتهم، ولا يشمل الفن المعاصر للشرق الأوسط فنانين من مناطق الشرق الأوسط فحسب، بل يشمل من هم خارجها أيضاً، خاصة الذين يعكسون الإرث الثقافي المشرقي في أعمالهم.

مكة المكرمة