السعودية.. هدية حليمة بولند "عملية" استهدفت اسم الملك!

الرابط المختصرhttp://cli.re/6B3PBZ
الإعلامية الكويتية حليمة بولند

الإعلامية الكويتية حليمة بولند

Linkedin
Google plus
whatsapp
الثلاثاء، 11-09-2018 الساعة 18:57
الرياض- الخليج أونلاين

اعتقلت أجهزة الأمن السعودية ثلاثة أشخاص، أحدهم سعودي الجنسية، بحجة استخدامهم اسم جهة رسمية (اسم الملك سلمان بن عبد العزيز آل سعود) في تقديم هدية "مليونية" للفنانة والإعلامية الكويتية حليمة بولند، واصفة ما قام به هؤلاء بأنها "عملية"، بحسب ما أوردته وكالة الأبناء الرسمية "واس".

فبعد ساعات من تداول النشطاء على مواقع التواصل الاجتماعي نبأ قيام العاهل السعودي الملك سلمان بن عبد العزيز بإهداء بولند هدية من العطور الثمينة مقدمة من "القرشي" للعطور، بقيمة ثلاثة ملايين ريال؛ تحركت أجهزة الأمن وأعلنت في اليوم التالي عن اعتقال ثلاثة أشخاص قالت إنهم استخدموا اسم "جهات رسمية، طمعاً في استغلال ذلك بصورة سيئة لمآربهم الشخصية"، وقامت الشرطة بنشر وتعميم صورهم على الفور في وسائل الإعلام المحلية.

وقال المتحدث الإعلامي لشرطة منطقة الرياض في بيان له، نشرته "واس، اليوم الثلاثاء، إن: "الجهات المختصة باشرت إجراءات التثبت بعد تداول المقطع المرئي على حساب إحدى الإعلاميات الخليجيات، حيث تم القبض على من يقف خلف هذه العملية"، على حد وصفه.

وتابعت: "أثناء عملية التفتيش؛ تم العثور على عدة صناديق عطور رديئة مماثلة لما ظهر في المقطع المتداول، سعى من خلالها المتهمون إلى إيهام الإعلامية الخليجية بأن الهدايا من جهات رسمية، طمعاً في استغلال ذلك بصورة سيئة لمآربهم الشخصية".

وأضاف بيان الشرطة: "اتضح أن المتورطين في هذه القضية هم: عبدالله صالح حماد المطيري سعودي الجنسية، نظير نبيه هاني لبناني الجنسية، ومتين أحمد هندي الجنسية".

ولم توضح الشرطة السعودية الدافع الذي جعل هؤلاء الأشخاص يقدّمون هذه الهدية للإعلامية  حليمة بولند، خصوصاً أنه تم تقديمها في العلن عبر تصوير الأمر وليس في السر، إلا أن تحركهم جاء بسبب استخدام اسم الملك، وتناقل مواقع السوشيال الأمر بشكل واسع، الأمر الذي استهجنه نشطاء على مواقع التواصل الاجتماعي في بادئ الأمر قبل نفي القرشي وقبل اعتقال المشتبه بهم الثلاثة.

وفي تأكيد غير مباشر على وضع اسم الملك سلمان عند الهدية المقدمة لبولند؛ أصدرت النيابة العامة السعودية توضيحاً أظهرت فيه الحكم على من يقوم "بتقليد خاتماً أو علامةً منسوبة إلى جهة أو إلى أحد موظفيها تعد من جرائم التزوير ويعاقب مرتكبها بالسجن لمدة سبع سنوات وبغرامة تصل سبعمائة ألف ريال".

 

وكانت بولند نشرت على حسابها في "سناب شات"، فيديو للهدايا الثمينة، التي وصلت إلى جناحها في مكان إقامتها بالرياض، وهي عبارة عن مجموعة عطور، من صناعة عملاق العطور في السعودية عبد الصمد القرشي.
وتداول ناشطون صورة مأخوذة من مقطع الفيديو مكتوباً عليها أن الهدية مقدَّمة من العاهل السعودي الملك سلمان بن عبد العزيز.

 

 

مكة المكرمة