بسبب "دولار واحد".. التحقيق مع مغنٍّ شهير في تركيا

الرابط المختصرhttp://cli.re/g85a96

مغني البوب الشهير في تركيا مابيل ماتيز

Linkedin
Google plus
whatsapp
الأربعاء، 12-09-2018 الساعة 14:40
أنقرة - الخليج أونلاين

فتحت السلطات التركية تحقيقاً مع مغني البوب الشهير في تركيا، مابيل ماتيز؛ إثر انتشار أغنية (ما الذي يجري؟)، وظهر فيها محاطاً بأوراق نقدية من فئة دولار واحد.

وذكرت صحيفة "حرييت"، اليوم الأربعاء، أن المدّعي العام في إسطنبول فتح تحقيقاً مع ماتيز (33 عاماً) إثر بلاغ قدّمه "مجهول" ضد الفنان الشهير، اتهمه بالترويج لجماعة فتح الله غولن، الذي دبّر محاولة الانقلاب الفاشلة عام 2016.

وقال الشخص المجهول: إن "ماتيز على صلة بجماعة غولن؛ ذلك أنه ظهر في الأغنية الأخيرة وهو يرمي الدولارات في محاولة لإظهار الولاء لها".

ولماتيز شعبية كبيرة في تركيا، وحصدت أغانيه ملايين المشاهدات على موقع "يوتيوب"، كما أن أغنيته الأخيرة لاقت رواجاً كبيراً.

 

 

وفي إفادته أمام السلطات القضائية نفى المغني التركي التّهم الموجَّهة إليه، مؤكداً أن فكرة الدولارات جاءت من المنتج وليست منه، نافياً صلته بجماعة غولن.

وبحسب "حرييت"، فإن التحقيق في الشكوى ضد ماتيز  ما زال جارياً ولم يتوقّف.

وتعتبر حكومة الرئيس رجب طيب أردوغان امتلاك الدولار (دولار أمريكي واحد) دليلاً على ارتباط الشخص الذي يحمله بحركة غولن، إذ يستخدم أفرادها كوداً سرياً موجوداً في الأرقام التسلسلية المسجّلة على الدولار، والتي استُخدمت خلال محاولة الانقلاب الفاشلة عام 2016.

مكة المكرمة