طلاب 22 جامعة خليجية يحاكون جلسات الأمم المتحدة

يمنح البرنامج المشاركين فرصة تمثيل دول مختلفة في ثقافاتها

يمنح البرنامج المشاركين فرصة تمثيل دول مختلفة في ثقافاتها

Linkedin
Google plus
whatsapp
الخميس، 27-11-2014 الساعة 17:25
المنامة - الخليج أونلاين


يشارك 160 طالباً من 22 جامعة خليجية، في فعاليات برنامج "نموذج جلسات الأمم المتحدة"، والتي تقام نسختها العاشرة اليوم الخميس، وتنظمها سنوياً المؤسسة العامة للشباب والرياضة في البحرين، برعاية ممثل عاهل البلاد الشيخ ناصر بن حمد آل خليفة.

ويتم في جلسات البرنامج محاكاة وإعادة تمثيل واقع ما يحدث في جلسات الأمم المتحدة، إذ تتاح الفرصة للطلبة المشاركين من مختلف الجامعات الالتقاء ومناقشة التحديات التي يواجهها العالم في وقتنا الحالي على مختلف الأصعدة، بدءاً بقضايا الأمن الدولي والسلام، حتى التطور الاقتصادي والاجتماعي وحقوق الإنسان، فيما يهدف البرنامج إلى ترسيخ فكرة أن الحوار البنّاء اليوم يمكن أن يوصلنا إلى الحلول غداً، بحسب ما أفادت صحيفة "أخبار الخليج" البحرينية.

وتسهم فعاليات البرنامج الفريدة من نوعها، في توسيع مدارك الشباب، وتحويل اهتماماتهم من منظور محلي بحت إلى منظور عالمي أكثر اتساعاً.

وسيتم خلال نموذج جلسات الأمم المتحدة مناقشة العديد من النقاط المدرجة على جدول أعمال الجمعية العمومية، وهي: تكثيف الجهود الرامية إلى التخلص من جميع أوجه العنف ضد المرأة، ونشر الصحة، والملكية الفكرية العالمية، ومنافذ الوصول إلى الرعاية الصحية.

وفي المجلس الاقتصادي والاجتماعي: التنمية الزراعية، وأمن الغذاء، ومنع حدوث جرائم الشباب، وإعادة التأهيل لدمجهم في المجتمع.

وفي الوكالة الدولية للطاقة الذرية: نزع السلاح النووي، ووقف الانتشار، وتحسين استعدادات الطوارئ الدولية في حالات الكوارث النووية.

وفي مجلس الأمن: معالجة وضع مسلمي الروهنغيا في ميانمار، وإرهاب العوامل الحيوية والسمّية.

ويكتسب المشارك في نهاية البرنامج عدة مهارات، منها: فن الخطابة والتعامل مع الجمهور، التعاون والعمل كفريق، مهارات التفاوض، اكتساب العديد من المعلومات عن القضايا الدولية، كما يمنح البرنامج المشارك فرصة تمثيل دول تختلف تماماً في قيمها وثقافاتها وطبيعتها الإثنية، مما يعزز ثقافة تقبل الآخرين.

مكة المكرمة